الانتخابات الرئاسية الإيرانية: الإعلان عن النتائج الأولية وتوقعات بالتوجه لجولة ثانية

تشير التوقعات الأولية لنتائج الانتخابات الرئاسية المبكرة إلى التوجه نحو جولة ثانية بين المرشحين مسعود بزشكيان وسعيد جليلي.

ميدل ايست نيوز: أفادت وكالات إيرانية بأن التوقعات الأولية لنتائج الانتخابات الرئاسية المبكرة تشير إلى التوجه نحو جولة ثانية بين المرشحين مسعود بزشكيان وسعيد جليلي، في حين تستمر عملية فرز الأصوات بالانتخابات التي بلغت نسبة المشاركة فيها نحو 40% حسب الوكالة ذاتها.

وقالت وكالة تسنيم إن النتائج الأولية أظهرت تقدم المرشح الإصلاحي بزشكيان بنسبة تبلغ نحو 42.6%، وإن المرشح المحافظ جليلي جاء ثانيا بنسبة تصل إلى 38.8%.

وكان الاقتراع قد توقف عند منتصف الليل في إيران بعد تمديده 3 مرات لمدة 6 ساعات، وذلك في ضوء ما قالت لجنة تنظيم الانتخابات بوزارة الداخلية الإيرانية إنه بسبب كثافة توافد الناخبين إلى مراكز الاقتراع، وقالت السلطات إن النتائج الأولية ستعلن اليوم السبت.

وقال المتحدث باسم جليلي إنه من المحتمل المرور إلى جولة ثانية في هذه الانتخابات، علما بأنه إذا لم يحصل أي مرشح على 50% زائد صوت واحد فسيتم إجراء جولة إعادة بين المرشحيْن الأعلى بالنتائج في 5 يوليو/تموز المقبل.

ويتنافس 4 مرشحين على المنصب، 3 منهم يدعمهم التيار المحافظ، وهم محمد باقر قاليباف وسعيد جليلي ومصطفى بورمحمدي، في حين يدعم الإصلاحيون المرشح الرابع مسعود بزشكيان، وجميعهم في الخمسينيات أو الستينيات من العمر.

في غضون ذلك، أفاد التلفزيون الإيراني بمقتل شخصين في هجوم مسلح على سيارة تنقل صناديق الاقتراع في محافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرقي البلاد.

وكانت وکالة تسنيم أعلنت مقتل شرطيين اثنين وإصابة آخرين في هجوم لمسلحين على سيارة كانت تحمل صنادق الاقتراع بمنطقة راسك في محافظة سيستان وبلوشستان.

وفي وقت سابق مساء الجمعة، أعلنت لجنة الانتخابات في وزارة الداخلية الإيرانية انتهاء التصويت وإغلاق مراكز الاقتراع وبدء فرز الأصوات.

وكانت السلطات الإيرانية مددت التصويت حتى الساعة الـ12 (منتصف الليل) بالتوقيت المحلي (20:30 بتوقيت غرينتش).

وكان المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي أدلى بصوته، داعيا الإيرانيين إلى “الاقتراع بكثافة في هذا الاختبار السياسي المهم والضروري لنظام الجمهورية الإسلامية”.

وقال رئيس البرلمان السابق علي مطهري إن الانتخابات تعتبر مؤشرا على الدعم الشعبي للنظام السياسي والإدارة في أي بلد بالعالم.

التقديرات الأولية

ومن المنتظر أن تنشر التقديرات الأولى لنتائج الانتخابات قبل فجر اليوم السبت، على أن تعلن النتائج النهائية في وقت لاحق اليوم أو في موعد أقصاه الأحد.

وفي حال لم يحصل أحد المرشحين على أكثر من 50% فإن المرشحيْن اللذين حصلا على أكبر عدد من الأصوات سيتنافسان في الجولة الثانية التي ستنطلق في 5 يوليو/تموز المقبل والفائز فيها سيصبح الرئيس التاسع للبلاد.

وتأتي الانتخابات الرئاسية عقب وفاة رئيس البلاد إبراهيم رئيسي ووزير خارجيته حسين أمير عبد اللهيان والوفد المرافق لهما في حادث تحطم مروحية أثناء عودتهم من مراسم افتتاح سد على الحدود مع أذربيجان في 19 مايو/أيار الماضي.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى