وزير الخارجية الأمريكي: البرنامج الفضائي الإيراني خطير ويجب احتواؤه

قال وزير الخارجية الأمريكي "مايك بومبيو" في بيان، اليوم السبت، إن البرنامج الفضائي الإيراني خطير وغير سلمي.

ميدل ايست نيوز: قال وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو” في بيان، اليوم السبت، إن البرنامج الفضائي الإيراني خطير وغير سلمي.

وأضاف بومبيو في بيان نشر على الموقع الرسمي لوزارة الخارجية: “أكدنا سابقا أن برنامج إيران الفضائي ليس سلميا أو مدني الطابع”.

وتابع “على الدول التي تنشد السلام الانضمام في احتواء البرنامج الصاروخي الإيراني الخطير”.

وطالب بومبيو بدعم تمديد قرار حظر الأسلحة التقليدية عن إيران، داعيا إلى منعها من بيع أو شراء الأسلحة التقليدية”.

وناشد بومبيو الاتحاد الأوروبي بمعاقبة الأفراد العاملين في البرنامج الصاروخي الإيراني”.

وأشار بومبيو إلى أن “السلطات في إيران تسخر مواردهها للجهد العسكري في الوقت الذي يعاني فيه الشعب الإيراني من تفشي وباء كورونا”.

وكانت إيران قد أعلنت أنها اطلقت القمر الصناعي العسكري “نور-1″، وتم إطلاقه من خلال استخدام صاروخ من طراز “قاصد” على مرحلتين واستطاع دخول المجال الفضائي والاستقرار في المدار على مسافة 425 كلم من سطح الأرض.

وذكرت أن القمر الصناعي العسكري تم إطلاقه بإشراف قيادات من الصف الأول في الحرس الثوري الإيراني.

وفي السياق، قالت الخارجية الإيرانية إن “البرنامج الفضائي الإيراني، صمم لأهداف دفاعية فقط وليس لأغراض أخرى”.

ولفتت إلى أنه “بينما تنتهك أمريكا كل يوم وكل لحظة فقرات قرار مجلس الأمن الدولي 2231 عبر انسحابها من الاتفاق النووي وفرض عقوباتها غير القانونية على إيران، فإن عدم تعاطي الدول الأوروبية مع الولايات المتحدة والامتناع عن إدانة ذلك البلد هو أمر مثير للدهشة ويدل على المعايير المزدوجة والخضوع إلى التنمر الأمريكي على الساحة العالمية”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
سبوتنيك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر − اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى