مجلس الوزراء السعودي: المشروع الإيراني الإقليمي لا يزال يشكل خطرا كبيرا

جدد مجلس الوزراء السعودي تأكيده على ضرورة اتخاذ موقف حازم من المجتمع الدولي تجاه إيران.

میدل ایست نیوز: جدد مجلس الوزراء السعودي، برئاسة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، مساء اليوم الثلاثاء، تأكيده على ضرورة اتخاذ موقف حازم من المجتمع الدولي تجاه إيران.

وأضاف مجلس الوزراء السعودي الذي عقد عبر خاصية الفيديو كونفرانس، أنه يجب اتخاذ الإجراءات المناسبة لاستمرار حظر تسليح النظام الإيراني، والتعامل الجاد مع البرنامجين النووي والباليستي اللذين تطورهما إيران.

وأشار المجلس السعودي إلى أن، “المملكة لن تسمح بأي حال من الأحوال لأي تجاوز لحدودها أو إضرار بأمنها الوطني، أو تعرض سلامة المعابر المائية والاقتصاد العالمي لمخاطر السلوك الإيراني العدائي”.

وشدد مجلس الوزراء السعودي، على “أن المشروع الإيراني الإقليمي لا يزال يشكل خطرا كبيرا على مستقبل سوريا وهويتها، وضرورة محاربة جميع التنظيمات الإرهابية بأشكالها كافة”.

وأكد المجلس السعودي مجددا موقفه أمام مؤتمر بروكسل الرابع لدعم سويا، بأن الحل السياسي هو الحل الوحيد للأزمة السورية، وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2254، ومسار جنيف (1)، واستمرار دعم المملكة الكامل لجهود الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص، بحسب وكالة الأنباء السعودية “واس”.

كما رحب مجلس الوزراء السعودي بما عبر عنه مجلس الأمن الدولي من إدانة لاستهداف الحوثيين أراضي المملكة بالطائرات دون طيار والصواريخ البالستية، وتجديد التأييد للتوقف الفوري للأعمال العدائية، والتنفيذ السريع لأحكام اتفاق الرياض من أجل عودة السلام لليمن.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
اسپوتنیک عربی

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 + تسعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى