حسن نصرالله وإسماعيل هنية من لبنان: علاقة حزب الله وحماس متينة

التقى الأمين العام لحزب الله اللبناني، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) وتباحثا حول التطورات السياسية والعسكرية في الأراضي الفلسطينية ولبنان والمنطقة.

ميدل ايست نيوز: التقى الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصرالله، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس)، إسماعيل هنية، إذ ظهر الاثنان وهما يرتديان كمامات للحماية من فيروس كورونا.

واستعرض الطرفان تفصيلا مجمل التطورات السياسية والعسكرية في الأراضي الفلسطينية ولبنان والمنطقة، بما في ذلك صفقة القرن وتطبيع الدول العربية علاقاتها مع إسرائيل، وفقا لما ذكرته قناة المنار التابعة للحزب.

وأكد الجانبان على “ثبات محور المقاومة وصلابته في مواجهة كل الضغوط والتهديدات والآمال الكبيرة المعقودة عليه”، وفقا للمنار.

وشدد نصرالله وهنية على “متانة العلاقة” بين حزب الله وحركة حماس، وذلك في إطار الاجتماع نفسه، وفق ما نقلته القناة اللبنانية.

يذكر أن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس كان قد التقى رئيس مجلس النواب اللبناني، نبيه بري، في إطار الزيارة التي يجريها إلى لبنان.

قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية: شعوب المنطقة تعيش همومها الخاصة لكنها تجتمع على فلسطين والقدس، وقطار التطبيع لايمثل شعوب الأمة.

وأضاف هنية اليوم الأحد خلال كلمة له في مخيم عين الحلوة في لبنان: فلسطين رغم كافة محاولات طمس الهوية لاتزال تسكن في شعوب الأمة وأحرار العالم.

وتابع قائلا: صواريخ المقاومة كانت ردا لرسم خارطة فلسطين على الأرض والميدان، وحق العودة حق مقدس ولا يحق لأي مسؤول أو زعيم أن يتنازل عنه.

وشدد على أن “الحق العادل هو الذي قررته شرائع السماء للشعب الفلسطيني وفوق أرضه، وأن رجال فلسطين في المسجد الأقصى والقدس يدافعون عن القدس بصدور عارية ليقولوا لا وجود للكيان في قدسنا وأقصانا”.

وقال أيضا: لن ننسى أرضنا وثوابتنا وقدسنا وحق عودتنا مهما كانت التضحيات والصعوبات، مشيرا إلى أن مخيمات الشتات هي مخيمات الثبات ورمز القضية ومقاومة الشعب رغم ما تعانيه من إجراءات وفقر وألم وجوع.

وشدد على أن مخيمات الشتات هي قلاع المقاومة ومنها صنعت الأحداث الكبرى وخرج منها الأبطال وفيها ظلت القضية حية، وقال: أتينا من فلسطين إلى مخيم عين الحلوة لنقول إن فلسطين لنا والأرض لنا، كما أكد أن غزة ستبقى حرة رغم المؤامرات والحصار.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
cnn عربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إحدى عشر + ستة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى