حاتمي: وزارة الدفاع الإيرانية حولت توجه إستهلاك العلم الى إنتاج العلم

أشار العميد حاتمي إلى المنجزات التي تحققت في مختلف المجالات الدفاعية والعسكرية بواسطة الباحثين والمعنيين بالصناعة الدفاعية في البلاد.

ميدل ايست نيوز: صرح وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة الإيرانية، العميد أمير حاتمي، أن وزارة الدفاع حولت توجه الإستهلاك العلمي إلى نهج الإنتاج العلمي بالاعتماد على القدرات الوطنية، وتمكنت من ربط العلم بالتكنولوجيا والصناعة في مختلف المجالات الدفاعية وغير الدفاعية.

جاء ذلك في كلمة لوزير الدفاع اليوم الأربعاء خلال الحفل الختامي للمهرجان السابع لأبحاث وتكنولوجيا وابداعات وزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية.

وأشار العميد حاتمي إلى المنجزات الباهرة التي تحققت في مختلف المجالات الدفاعية والعسكرية بواسطة الباحثين والمعنيين بالصناعة الدفاعية في البلاد واعتبر الحظر الجائر المفروض من قبل نظام الهيمنة بانه ادى الى ازدهار المواهب وتعزيز الثقة بالقدرات الشبابية الإيرانية.

وشدد وزير الدفاع على أن “أعداءنا يراقبوننا باستمرار ولن يتوقفوا عن أي محاولة للإضرار بالجمهورية الإسلامية وأكد: على علماء ونخب القوات المسلحة صب اهتمامهم على الاتجاه المؤدي الى مباغتة العدو، وذلك بالتعاون من سائر الباحثين والشركات المعرفية في البلاد.”

وأشار العميد حاتمي إلى البنية التحتية المهيأة والمختبرات المجهزة في منظمات وزارة الدفاع وأضاف: أن اجواء الأبحاث والاستفادة من امكانيات وزارة الدفاع متوفرة تماما للنخب والباحثين وكذلك للشركات المعرفية ومن الضروري ان يعمل مسؤولو الوزارة على ازالة العقبات من امام انجاز الابحاث لهذه المجموعات وتمهيد الارضية لهؤلاء الاعزاء اكثر فاكثر.

وأكد ضرورة متابعة قضية تنشيط الابحاث بجدية اكبر من ذي قبل بهدف تحقيق مؤشرات جودة أعلى للمنتوجات وتقريب مواصفات الفكرة والمنتوج النهائي وتقليل النفقات وصرح: “لقد توفرت حاليا امكانية تصدير المنتوجات الدفاعية الإيرانية”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − إحدى عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى