القائد العام للحرس الثوري الإيراني يقوم بزيارة للمناطق الحدودية مع قره باغ

قال اللواء سلامي أن إيران لن توافق على أي فلتان امني قد يمس استقرار الشعب داخل المناطق الحدودية. 

ميدل ايست نيوز: قام القائد العام للحرس الثور الايراني “اللواء حسين سلامي”، اليوم الخميس، بزيارة تفقدية للمناطق الحدودية في مدينة “اصلاندوز مغان” بمحافظة اردبيل (شمال غربي البلاد).

وفي تصريحه خلال هذه الزيارة، قال اللواء سلامي : إن الأمن المستدام خط أحمر بالنسبة إلينا؛ مردفا، “إننا لن نوافق على أي فلتان امني قد يمس استقرار شعبنا العزيز داخل المناطق الحدودية”.

ونوه القائد العام للحرس الثوري، الى ضرورة تعزيز الاستعدادات الدفاعية – الامنية، بما يتناغم وظروف المناطق المجاورة، اضافة الى الرصد الذكي والمستدام ويقظة الوحدات المنتشرة في المناطق الحدودية المحاذية للاشتباكات الأخيرة.

وفيما اكد على طرفي النزاع في منطقة كاراباخ بالتركيز على عدم المخاطرة بأي منطقة من حدود البلاد، أعلن اللواء سلامي اتخاذ كافة التدابير والاستعدادات اللازمة للصدّ بحزم وفي الوقت المناسب لأي تهديد او إجراء يمس الحدود الايرانية.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
وكالة فارس للأنباء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى