إيران تنجح في استنساخ صاروخ أمريكي حديث

الحرس الثوري الإيراني كان قد نشر في فبراير الماضي صورة فوتوغرافية غير واضحة للصاروخ المذكور في حوزة إحدى المروحيات الإيرانية المطورة Bell-214A والتابعة للحرس الثوري.

ميدل ايست نيوز: نجحت إيران في استنساخ صاروخ – 114 Hellfire AGM الأمريكي المضاد للدبابات الذي تحمله مروحيات “أباتشي” وAH-1Z Vipe وOH-58 Kiowa الضاربة وكذلك درونات MQ – 1 Predator الضاربة.

وقد أطلق الجيش الإيراني على تلك النسخة تسمية Ghaem-114. ويتم عرضها في معرض المبتكرات الواعدة للقوات البحرية والذي يقام في الوقت الراهن في طهران.

وقال المحلل العسكري الروسي، يوري ليامين، إن الحرس الثوري الإيراني كان قد نشر في فبراير الماضي صورة فوتوغرافية غير واضحة للصاروخ المذكور في حوزة إحدى المروحيات الإيرانية المطورة Bell-214A والتابعة للحرس الثوري.

يذكر أن الأمريكيين كانوا يستخدمون Hellfire على مدى أعوام في العراق وأفغانستان المجاورين. ولم يكن من الصعب على الإيرانيين الاستيلاء على نسخ منها.

وقال المحلل إن الصواريخ الـ4 التي تم الكشف عنها تمتلك رؤوسا حربية مختلفة وهي رؤوس حرارية وتلفزيونية وشبه إيجابية وليزرية. ولا يستبعد الخبراء وجود رأس حربية رادارية.

وأضاف قائلا:” في حال استطاعت إيران استنساخ النموذج الرابع المزود برأس رادارية إيجابية قائمة على مبدأ “يرمي وينسى” فيمكن اعتبار ذلك إنجازا كبيرا للصناعية الحربية الإيرانية.

جدير بالذكر أن إيران تستنسخ الصواريخ الأمريكية منذ زمن. وسبق لها أن نجحت في استنساخ الصاروخين المضادين للدبابات M47 Dragon و BGM-71 TOW واستخدمتهما في كل من العراق وسوريا ولبنان واليمن.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة عشر + 8 =

زر الذهاب إلى الأعلى