الخارجية الإسرائيلية تستدعي السفير الروسي بعد تصريحاته حول إيران وإسرائيل

أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية أنها استدعت السفير الروسي في تل أبيب أناتولي فيكتوروف، بعد تصريحات أدلى بها لصحيفة "جيروزاليم بوست" أمس الثلاثاء.

ميدل ايست نيوز: أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية أنها استدعت السفير الروسي في تل أبيب أناتولي فيكتوروف، بعد تصريحات أدلى بها لصحيفة “جيروزاليم بوست” أمس الثلاثاء.

وذكر بيان للخارجية أن رئيس دائرة الشؤون السياسية الاستراتيجية في الوزارة آلون بار “اعترض بشدة” على تصريحات السفير الروسي، التي “لا تعكس وقائع الشرق الأوسط وتم بحثها مرارا خلال محادثات سياسية جرت عبر قنوات دبلوماسية” بين إسرائيل وروسيا.

من جهته، أكد السفير الروسي أنه بصدد توجيه رسالة إلى “جيروزاليم بوست” يوضح فيها مواقفه لأن بعض تصريحاته نقلتها هذه الصحيفة بشكل “غير دقيق”.

وأمس الثلاثاء، نقلت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية عن فيكتوروف تصريحات انتقد فيها إسرائيل، وقال: “المشكلة في منطقة الشرق الأوسط لا تكمن في أنشطة إيران، وإنما في غياب التفاهم بين الدول وعدم الالتزام بالقرارات الأممية”.

وأضاف: “إسرائيل تهاجم حزب الله، وليس حزب الله من يهاجم إسرائيل. روسيا ترفض أي غارات إسرائيلية على سوريا، لا في الماضي ولا في المستقبل”.

وقال: “القضية الفلسطينية لا يجب تهميشها والتطبيع لا يجب أن يكون بديلا عن التسوية الفلسطينية الإسرائيلية، مجددا دعوة موسكو لـ”حل الدولتين”، مؤكدا أن المقترح الروسي لمباحثات مباشرة بين الإسرائيلين والفلسطينيين في موسكو لا يزال قائما.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − 7 =

زر الذهاب إلى الأعلى