رئيس سلطة القضاء الإيراني في اتصال مع رئيس مجلس القضاء الأعلى العراقي: الانسحاب الأميركي سيضمن أمن العراق

رئيس السلطة القضائية الإيرانية أعرب عن شكره للسلطات القضائية في العراق لمتابعتهم لملف اغتيال الفريق قاسم سليماني.

ميدل ايست نيوز: رئيس السلطة القضائية الإيرانية إبراهيم رئيسي في اتصال هاتفي مع رئيس مجلس القضاء الأعلى العراقي فائق زيدان أعرب عن شكره للسلطات القضائية في العراق لمتابعتهم المستمرة لملف اغتيال القائد السابق لفيلق قدس الإيراني الفريق قاسم سليماني والشهيد ابو مهدي المهندس ومرافقيهم.

واعتبر رئيس السلطة القضائية هذا اغتيال بأنه يهدف إلى عرقلة التقدم والتنمية في إيران والعراق، وشدد على ضرورة محاربة الإرهاب مؤكدا أن إيران تعتبر الولايات المتحدة اليوم مصداق بارز لإرهاب الدولة حسب ما أفادت وكالة فارس الإيرانية.

واعتبر رئيسي اختلاط دم الشهيدين قاسم سليماني وابومهدي المهندس ضمانة للتلاحم الاستراتيجي الذي لاينفصم بين البلدين وقال ان تطبيق العدالة دون تمييز او استثناء هو سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية فيما يتعلق بمعاقبة الآمرين بتنفيذ العمل الارهابي العام المنصرم والمنفذين والقتلة في العاصمة العراقية بغداد.

واعتبر رئيس السلطة القضائية اميركا بالعدو المشترك للشعبين الإيراني والعراقي وشدد على أن التعاون بين إيران والعراق يجب أن يؤدي إلى ملاحقة قانونية للمتورطين في جريمة إرهابية كبرى ارتكبت العام الماضي، وقال إن تنفيذ قرار البرلمان العراقي بشأن الانسحاب الأميركي سيضمن أمن العراق.

وأكد رئيسي أن دول المنطقة لديها القدرة على توفير الأمن دون تدخل الأجانب، وقال إن “الوجود الأميركي في المنطقة لم يحقق شيئًا سوى انعدام الأمن والتسبب في زعزعة الأمن في المنطقة”.

بدوره أكد “فائق زيدان” في هذا الاتصال على تطبيق العدالة دون تمييز في قضية اغتيال الشهيد سليماني وأبو مهدي ورفاقهما ، وقال إن اختلاط دماء هؤلاء الشهداء زاد من وحدة إيران والعراق.

واضاف اننا نشهد اقامة مراسم تابينية للشهيدين في العراق وايران وحمل صورهما جنبا الى جنب في مشهد يجسد الوحدة والتلاحم المشترك للبلدين .

وشدد على ضرورة العدالة في قضية اغتيال قادة المقاومة دون أي تمييز، وتابع: ” أن الجناة من المرتكين والمتورطين والامرين الجريمة يجب أن يعاقبوا  وهذا امر يقره الدستور العراقي”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 + ثمانية =

زر الذهاب إلى الأعلى