في لقاء مع غروسي، وزير الخارجية السعودي يناقش الملف النووي الإيراني

أعلنت السعودية أن الوزير فيصل بن فرحان بحث مع المدير العام لوكالة الطاقة "أهمية فرض الآليات اللازمة للتفتيش الشامل لكافة المواقع النووية الإيرانية".

ميدل ايست نيوز: أعلنت وزارة الخارجية السعودية أن الوزير فيصل بن فرحان بحث مع المدير العام لوكالة الطاقة رافائيل غروسي “أهمية فرض الآليات اللازمة للتفتيش الشامل لكافة المواقع النووية الإيرانية”.

وقالت الوزارة في سلسلة تغريدات عبر “تويتر” إن “بن فرحان يلتقي مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي، وذلك خلال زيارته  الرسمية إلى العاصمة النمساوية فيينا”.

وأضافت أنه “جرى خلال اللقاء مناقشة أبرز التطورات تجاه البرنامج النووي الإيراني وأهمية فرض الآليات اللازمة للتفتيش السريع والشامل لكافة المواقع النووية الإيرانية” ووقف ما سماه “الانتهاكات والسياسات الإيرانية للقوانين والأعراف الدولية والتي تزعزع أمن واستقرار المنطقة والعالم”.

وأضافت أن “الجانبين ناقشا أهمية الالتزام بتطبيق المعايير الدولية للطاقة الذرية من أجل تحفيز النمو والتقدم لتحقيق التنمية المستدامة عالميا، بالإضافة إلى مناقشة أبرز المستجدات على الساحة الإقليمية والدولية”.

وأشارت إلى أن اللقاء حضره عبدالله بن خالد بن سلطان، السفير السعودي في النمسا والمندوب الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
بواسطة
RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة عشر − ثمانية =

زر الذهاب إلى الأعلى