إيران تعلن عن ارتقاء مؤشرات الامن في حدودها مع باكستان

اكد رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري ارتقاء مؤشرات الامن وانخفاض عمليات التهريب في محافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق ايران.

ميدل ايست نيوز: اكد رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري ارتقاء مؤشرات الامن وانخفاض عمليات التهريب والاعمال الشريرة في محافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق ايران، وذلك في ظل الجهود حراس الحدود في قوى الامن الداخلي وحرس الثورة الاسلامية.

وقال اللواء باقري في تصريح أفادت به قناة العالم الإيرانية اليوم الثلاثاء في مدينة زاهدان مركز محافظة سيستان وبلوجستان: ان المستثمرين في المحافظة الذين يمتلكون قدرات ذاتية وطاقات فاعلة وقيمة يمكنهم الاستثمار براحة البال.

واضاف: ان المؤشرات تدل على ارتقاء الامن في محافظة سيستان وبلوجستان كثمرة لجهود حراس حدودنا في قوى الامن الداخلي.

وتابع اللواء باقري: ان اوضاع الحدود المائية والبرية لمحافظة سيستان وبلوجستان قد اصبحت الان افضل وشهدت تحولا لافتا مقارنة مع الماضي.

وقال رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة: ان الاعمال الشريرة وزعزعة الامن والتهريب قد انخضفت في حدود جنوب شرق البلاد في ظل الجهود الدؤوبة لحراس حدودنا الاعزاء في قوى الامن الداخلي وحرس الثورة الاسلامية.

واشار الى اتساع نطاق السيطرة الاستخبارية وكذلك العملانية في حدود محافظة سيستان وبلوجستان وتم كذلك من قبل الدولة الجارة (باكستان) اتخاذ خطوات مناسبة في مسار ايجاد حواجز حدودية وتوسيع المخافر وزيادة القوات الحدودية واضاف أن جميع اجراءات الدولة الجارة تجري بالتنسيق الكامل مع حرس حدود الجمهورية الاسلامية الايرانية حيث ادت هذه الامور اجمالا للارتقاء بالامن وتحويل الحدود الى مركز للسلام والصداقة والامن المستديم وستستمر هذه العلاقات.

وصرح بانه وفي سياق توسيع السيطرة الاستخبارية الفنية سواء التصويرية او الالكترونية قد تم انجاز اعمال قيمة من حيث نصب الكاميرات المختلفة وتحليق الطائرات المسيرة والانشطة الالكترونية في الحدود والتي تتوسع يوما بعد يوم وستوفر الامن الكامل بالتاكيد.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر + 8 =

زر الذهاب إلى الأعلى