أمير عبد اللهيان يتصل بنظرائه في العراق وسوريا والكويت لمناقشة العواصف الترابية

تباحث وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان هاتفيا مع عدد من نظرائه بدول المنطقة حول مشكلة الغبار.

ميدل ايست نيوز: تباحث وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان هاتفيا مع عدد من نظرائه بدول المنطقة حول مشكلة الغبار.

وقد اتصل امير عبداللهيان اليوم الثلاثاء هاتفيا مع وزراء خارجية العراق وسوريا والكويت في اطار مشاوراته المكثفة مع نظرائه بدول المنطقة للبحث حول مشكلة الغبار التي تجتاح المنطقة، حسب ما أفادت وكالة إرنا الإيرانية الرسمية.

واكد وزير الخارجية الايراني في هذه الاتصالات الهاتفية حساسية وفورية معالجة مشكلة الغبار ذات المصدر الخارجي في الدول المختلفة والتي ادت الى الاخلال بالحياة الطبيعية للمواطنين.

وجرى الاتفاق بين وزير الخارجية الايراني ونظرائه على تشكيل فريق خبراء من منظمة البيئة ووزارة الخارجية وسائر الاجهزة المعنية في البلاد للتوجه سريعا الى العراق وسوريا للبحث ميدانيا وتبادل وجهات النظر مع نظراهم فيهما ليضعوا في جدول اعمالهم المتابعة السريعة موضوع التعاون الجماعي الاقليمي لمكافحة الغبار ودراسة السبل المؤثرة والعاجلة في هذا الصدد.

ونظرا لان جزءا من التعاون الاقليمي لمكافحة الغبار مرتبط بمشاركة وتعاون الحكومة السعودية بصورة فاعلة فقد تقرر ان يبحث وزير الخارجية العراقي الموضوع مع نظيره السعودي لتشارك وتساعد بلاده في حل هذه المشكلة في اطار هذه المبادرة الاقليمية.

كما تقرر خلال المحادثات الهاتفية هذه عقد اجتماع اقليمي تخصصي مشترك في هذا المجال.

وقد وعد وزير الخارجية الكويتي بمتابعة موضوع ايفاد وفد فني ايراني في هذا الصدد.

وكان وزير الخارجية الايراني قد اتصل هاتفيا في وقت سابق مع نظيره التركي للبحث حول قضية مشكلة الغبار حيث اعلن وزير الخارجية التركي استعداد بلاده للمشاركة والتعاون الفاعل في هذه المشاورات.

وتشهد دول المنطقة تلوثا هوائيا غير مسبوق بسبب الجفاف والتغيرات المناخية ما تسبب بتعطيل الإدارات والمدارس في كثير من المناطق الإيرانية منها العاصمة طهران اليوم الأربعاء.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 + 20 =

زر الذهاب إلى الأعلى