قائد بالجيش الإيراني يهدد بتسوية تل أبيب وحيفا بالأرض

توعد قائد القوات البرية في الجيش الإيراني اللواء كيومرث حيدري بتدمير مدينتي تل أبيب وحيفا إذا ارتكبت إسرائيل أي خطأ.

ميدل ايست نيوز: توعد قائد القوات البرية في الجيش الإيراني اللواء كيومرث حيدري بتدمير مدينتي تل أبيب وحيفا إذا ارتكبت إسرائيل أي خطأ.

وقال حيدري في تصريح أفادت به وكالة فارس الإيرانية “لأي خطأ يرتكبه العدو، سنسوي تل أبيب وحيفا بالأرض بأمر من المرشد الأعلى”.

وأكد أن جميع الوحدات التابعة للقوات البرية يتم تزويدها حاليا باسلحة ذكية وبعيدة المدى ونقطوية.

وفي تل أبيبب قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت اليوم الثلاثاء إنه يتوقع أن يصدر مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة، الذي يعقد اجتماعا الآن، تحذيرا واضحا لإيران بشأن برنامجها النووي.

أضاف بينيت في تصريحات أمام لجنة برلمانية نقلها التلفزيون “نتوقع أن يصدر مجلس المحافظين إشارة تحذير واضحة للنظام في طهران ويوضح أنهم إذا واصلوا سياستهم النووية المتسمة بالتحدي فسوف يدفعون ثمنا باهظا”.

والتقى بينيت الأسبوع الماضي مع رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية قبل اجتماع مجلس محافظيها، وأبلغه بأن إسرائيل تفضل حلا دبلوماسيا للمواجهة مع إيران لكنها قد تقدم على إجراء مستقل، مكررا تهديدا مستترا منذ أمد بشن حرب استباقية”.

وتضغط الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا على مجلس محافظي وكالة الطاقة الذرية لتوبيخ إيران لإخفاقها في الإجابة على أسئلة مثارة منذ فترة طويلة بشأن آثار يورانيوم في مواقع غير معلنة.

ومن المرجح أن يغضب التوبيخ إيران وقد يلحق الضرر بفرص إنقاذ الاتفاق النووي الإيراني المبرم عام 2015. والمحادثات غير المباشرة بشأن المسألة تلك بين إيران والولايات المتحدة متوقفة بالفعل.

وتعتبر إسرائيل احتمال تطوير إيران لأسلحة نووية تهديدا لوجودها، بينما تقول إيران إن برنامجها النووي سلمي.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان − 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى