علي باقري يزور موسكو بعد انتهاء المحادثات النووية في الدوحة

التقي نائب وزير الخارجية الإيراني رئيس الوفد الإيراني في المفاوضات النووية علي باقري بنائب الرئيس الروسي سيرغي ريابكوف في موسكو.

ميدل ايست نيوز: كشفت الوزارة الخارجية الروسية عن لقاء بين نائبي وزراء الخارجية الإيرانية والروسية في موسكو.

وحسب بيان للخارجية الروسية، التقي نائب وزير الخارجية الإيراني رئيس الوفد الإيراني في المفاوضات النووية علي باقري بنائب الرئيس الروسي سيرغي ريابكوف.

ووصف مندوب روسيا في المفاوضات النووية وسفيرها في فيينا ميخائيل أوليانوف المحادثات بأنها كانت “احترافية” وتبادلا للآراء حول الوضع الحالي للاتفاق النووي وآفاق المحادثات النووية.

وأكد أوليانوف أنه على الرغم من كل الصعوبات، لا يزال من الممكن استعادة الاتفاق النووي. ولكي يحدث هذا، يجب على الولايات المتحدة أن تبدي قدراً أكبر من المرونة.

ويوم أمس أعلن وزير الخارجية الإيراني “حسين امير عبداللهيان” إن كبير المفاوضين الايرانيين “علي باقري كني” سيواصل بجدية وبالتنسيق الكامل معي لمفاوضات المنطقية والمعقولة والنشطة الرامیة لإلغاء الحظر عن البلاد.

وكتب امیر عبداللهیان في تغريدة على تويتر يوم الجمعة: إن علي باقري سيواصل بجدية وبالتنسيق الكامل معي المفاوضات المنطقية والمعقولة والنشطة الرامیة لإلغاء الحظر عن الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة.

وقال : نواصل جهودنا بقوة ومنطق، مضیفا أن تحلي الولايات المتحدة الامريكية بالرؤية الواقعية وأخذ ضمانات مستدامة لانتفاع إيران الاقتصادي الكامل من الاتفاق سيجعلان نتيجة المفاوضات مثمرة.

 

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 + 17 =

زر الذهاب إلى الأعلى