تل أبيب تضع خططا لمهاجمة إيران

قال كوخافي في كلمة ألقاها أمس الأحد في مراسم تغيير قائد قيادة الجبهة الداخلية بالجيش إن إعداد خيار عسكري ضد البرنامج النووي الإيراني واجب أخلاقي وأمر مهم.

ميدل ايست نيوز: أعلن رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي أن تل أبيب تضع خططا عسكرية لهجوم يستهدف ما تصفه بالتهديد النووي الإيراني، وذلك في أعقاب تصريحات لمسؤول إيراني أكد فيها أن بلاده لديها القدرات الفنية لصناعة قنبلة نووية، وأنها أجرت مناورات لضرب العمق الإسرائيلي.

وقال كوخافي في كلمة ألقاها أمس الأحد في مراسم تغيير قائد قيادة الجبهة الداخلية بالجيش ــ وأفادت بها قناة الجزيرة ــ إن إعداد خيار عسكري ضد البرنامج النووي الإيراني واجب أخلاقي وأمر مهم للأمن القومي، وفق تعبيره.

وأضاف أن “التحرك عسكريا ضد المشروع النووي الإيراني في صلب استعداداتنا ويشمل خططا عملية متنوعة”.

كما صرح رئيس الأركان الإسرائيلي بأن “إعداد الجبهة الداخلية للحرب يعتبر مهمة يجب تسريعها في السنوات المقبلة، خاصة أننا نحتاج للعمل ضد التهديد النووي الإيراني. يواصل جيش الدفاع الإسرائيلي الاستعداد للهجوم على إيران بشكل مكثف ويجب عليه الاستعداد لكل تطور وكل سيناريو”.

وفي السياق، قال الجيش الإسرائيلي إن قائد القيادة الأميركية الوسطى الجنرال مايكل كوريلا بحث مع رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي خلال زيارة قام بها لإسرائيل أمس ما سماها قضايا عملياتية لمواجهة التهديدات الأمنية في منطقة الشرق الأوسط والخليج.

وذكر بيان للجيش الإسرائيلي أن الجنرال كوريلا زار عددا من القواعد العسكرية الجوية والدفاعية الإسرائيلية واستمع إلى كبار الضباط في الجيش الإسرائيلي والقيادة المركزية والهيئات المشتركة الأميركية حول الأنشطة الدفاعية والجوية الإسرائيلية المتعددة، بالإضافة إلى سبل تعزيز الخطط والقدرات المشتركة.

وأشار البيان إلى أن كوريلا التقى أيضا بوزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس وناقشا قضايا أمنية في المنطقة.

وتأتي زيارة قائد القيادة الأميركية الوسطى إلى إسرائيل بعد يوم واحد من ختام زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن إلى منطقة الشرق الأوسط، والتي كان قد استهلها بإسرائيل.

من جانبه، قال رئيس حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية يائير لبيد إنه أوضح للرئيس بايدن وفريقه أن إسرائيل تعارض الاتفاق النووي مع إيران.

وأضاف لبيد -في مستهل جلسة لحكومته- أنه أبلغ الرئيس الأميركي أيضا أن إسرائيل تحتفظ لنفسها بالحق الكامل في حرية العمل بمواجهة المشروع النووي الإيراني.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إحدى عشر − 6 =

زر الذهاب إلى الأعلى