تقارير: روسيا بدأت باستخدام المسيرات الإيرانية في أوكرانيا

أفادت تقرير غير رسمي أن روسيا بدأت باستخدام طائرات عسكرية بدون طيار قدمتها إيران في غزوها لأوكرانيا.

ميدل ايست نيوز: أفادت تقرير غير رسمي أن روسيا بدأت باستخدام طائرات عسكرية بدون طيار قدمتها إيران في غزوها لأوكرانيا.

نقل معهد دراسات الحرب، وهو مركز أبحاث مقره الولايات المتحدة، عن مستشار مكتب الرئيس الأوكراني، أوليكسي أريستوفيتش، قوله يوم الجمعة إن إيران سلمت 46 طائرة بدون طيار إلى روسيا وأن الحكومة الأوكرانية أشارت بالفعل إلى استخدام هذه الطائرات بدون طيار في القتال في أوكرانيا.

وقال المعهد إن جزءًا على الأقل من الطائرات بدون طيار المقدمة من الجيل الأقدم من طائرات “شاهد 129” ذات الضربات الثقيلة، والتي قد تسعى القوات الروسية إلى استخدامها لمهاجمة نظام HIMARS (نظام صاروخ المدفعية عالي الحركة) الذي توفره الولايات المتحدة في أوكرانيا.

لم يتم تأكيد الخبر من قبل أي عسكري أوكراني رفيع المستوى أو مسؤول حكومي حتى الآن، حيث قال بعض الأشخاص إنه لا يوجد حتى الآن دليل ملموس على استخدام روسيا مسيرات إيران في أوكرانيا.

يقول بعض المحللين إنه إذا حدث ذلك حقًا، فقد يكون تطورًا كبيرًا في العلاقات الروسية الإيرانية.

حذر مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان مرتين في يوليو / تموز من أن موسكو تتطلع على ما يبدو لشراء طائرات إيرانية بدون طيار ، بل وزار ضباط روس قاعدة طائرات بدون طيار في كاشان الإيرانية لمراجعة خياراتهم.

وألمحت تصريحاته إلى احتمال تدريب أطقم روسية على تشغيل الطائرات بدون طيار وقال إن ذلك سيؤدي إلى مقتل المزيد من المدنيين في أوكرانيا.

من جانبه، نفى وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، في اتصال هاتفي مع نظيره الأوكراني ديميترو كوليبا، صحة التصريحات الأميركية بشأن إرسال بلاده مسيرات إلى روسيا لاستخدامها في الحرب ضد أوكرانيا، مؤكداً أنها “اتهامات لا أساس لها من الصحة”.

وأضاف وزير الخارجية الإيراني، وفق بيان لوزارة الخارجية الإيرانية، أن “طرح هذه المزاعم تزامناً مع زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن إلى الأراضي المحتلة، له أهداف سياسية خاصة”، مؤكداً أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية أعلنت منذ البداية أنها تعارض الحروب، سواء في أفغانستان أو اليمن أو فلسطين أو أوكرانيا.

وتابع أنّ طهران تواصل جهودها لإنهاء الحرب الأوكرانية، وبحثاً عن حل سياسي للأزمة، معلناً استعدادها لتوسيع العلاقات مع كييف.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى