خوفا من دولتين.. خبير عسكري إسرائيلي يتحدث عن سبب عدم تزويد أوكرانيا بالقبة الحديدية

علق الضابط والمحلل العسكري الإسرائيلي حول سبب امتناع إسرائيل عن بيع نظام "القبة الحديدية" للدفاع الصاروخي إلى أوكرانيا.

ميدل ايست نيوز: علق الضابط والمحلل العسكري الإسرائيلي، إيغال ليفين، في مقابلة مع صحيفة بيلد الألمانية، حول سبب امتناع إسرائيل عن بيع نظام “القبة الحديدية” للدفاع الصاروخي إلى أوكرانيا.

وقال ليفين للصحيفة، إن إسرائيل لا تستطيع نقل نظام القبة الحديدية للدفاع الصاروخي إلى أوكرانيا “خوفا من وصول التكنولوجيا إلى روسيا، ومن هناك إلى إيران وسوريا”.

وتابع قائلا: “أحد الأسباب التي تجعل إسرائيل لا تبيع صواريخ سبايك، أو القبة الحديدية، لأي كان في أي مكان، هو الخوف من أن هذه التكنولوجيا ستقع في أيدي روسيا، وبالتالي ستقع في أيدي إيران وسوريا، الأعداء المباشرين لإسرائيل”.

ولفت إلى أن “سوريا وإيران أعداء إسرائيل. وهما أصدقاء روسيا. ونرى كيف تساعدهما روسيا قدر الإمكان. هذا هو السبب في الخوف من نقل هذه الأسلحة ووصولها إلى متناولهما (سوريا وإيران)”.

والقبة الحديدية هي نظام دفاع صاروخي تكتيكي مصمم للحماية من الصواريخ التكتيكية غير الموجهة بمدى يتراوح من 4 إلى 70 كيلومترا. تم تطويره من قبل شركة رافائيل الإسرائيلية. ويمكن لكل بطارية حماية مساحة 150 كيلومترا مربعا.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى