رئيسي: التهديدات الإسرائيلية لم ولن تنجح في إيقاف برنامج إيران النووي

وصفت طهران مسار المفاوضات حول الملف النووي بالإيجابي، وأكدت في الوقت ذاته عدم تنازلها عن خطوطها الحمراء.

ميدل ايست نيوز: وصفت طهران مسار المفاوضات حول الملف النووي بالإيجابي، وأكدت في الوقت ذاته عدم تنازلها عن خطوطها الحمراء.

وأكد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي اليوم الاثنين -في ندوة صحفية بطهران- أن من غير الممكن التوصل إلى اتفاق حول الملف النووي قبل حل الملفات العالقة بين طهران والوكالة الدولية للطاقة الذرية بشكل أساسي.

وتابع رئيسي أن بلاده أكدت خلال المحادثات النووية ضرورة رفع العقوبات بشكل عملي وحل المسائل المتبقية جوهريا.

وشدد على أن الأطراف التي انتهكت الاتفاق النووي يجب أن تعود إليه وأن ترفع العقوبات.

وتابع “حصلنا على التقنية النووية وليس بإمكان أحد أن يسلبنا هذا الحق على الإطلاق”، مضيفا أن بلاده لا تسعى لامتلاك سلاح نووي، “وهذا النوع من الأسلحة لا مكان له في إستراتيجيتنا الدفاعية”.

وكشف رئيسي عن أنه لن يلتقي الرئيس الأميركي جو بايدن أثناء مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك في سبتمبر/أيلول المقبل.

كما قال إن التهديدات الإسرائيلية لإيقاف برنامج إيران النووي السلمي “لم تنجح ولن تنجح في المستقبل”، موضحا أن “الكيان الصهيوني يعرف جيدا أنه ليس بإمكانه مهاجمة إيران”.

وعن العلاقات الإقليمية قال رئيسي أن إدارته تواصل مسار تنمية العلاقات مع دول الجوار مؤكدا على ضرورة الحوار فيما بين دول المنطقة دون أي تدخل خارجي.

وأكد أن عودة العلاقات مع السعودية ممكنة إذا نفذت الرياض بعض النقاط التي تعهدت بها خلال محادثات بغداد.

 

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
الجزيرةالعالم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 + سبعة =

زر الذهاب إلى الأعلى