رئيسي في لقاءه مع بوتين: لن ننضم إلى العقوبات ضد روسيا

أشاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، خلال لقائه اليوم الخميس بنظيره الإيراني إبراهيم رئيسي، بالعلاقات الثنائية، مؤكدا تطورها في جميع المجالات.

ميدل ايست نيوز: أشاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، خلال لقائه اليوم الخميس بنظيره الإيراني إبراهيم رئيسي، بالعلاقات الثنائية، مؤكدا تطورها في جميع المجالات.

وقال الرئيس الروسي إن موسكو عملت على انضمام إيران إلى منظمة شنغهاي للتعاون، مشيرا إلى شركاء روسيا أيدوا هذه المبادرة، وأنه بقيت فقط إجراءات روتينية للحصول على العضوية الكاملة.

وأضاف بوتين خلال لقائه رئيسي أن وفدا روسيا سيزور إيران الأسبوع المقبل، وسيضم ممثلين عن 80 شركة روسية كبيرة.

كذلك تطرق الرئيس الروسي إلى نمو حجم التجارة بين روسيا وإيران، مشيرا إلى أنه زاد بنسبة 81% العام الماضي، كما زاد بنسبة 30% أخرى في الأشهر الخمسة الأولى من هذا العام.

من جانبه أكد الرئيس الإيراني أن طهران لن تنضم أبدا إلى العقوبات ضد روسيا.

وقال رئيسي: “الأمريكيون يعتقدون أنهم إذا فرضوا عقوبات على إحدى الدول فسيكونون قادرين على وقف تطورها. لقد كانوا يفرضون عقوبات علينا منذ سنوات، لكننا نجحنا في منع تداعيات هذه العقوبات. أما بالنسبة للعقوبات ضد روسيا، فلن نعترف بها أبدا وسنعزز علاقاتنا الثنائية ونطورها. لم ننسحب ولم ننسحب من المفاوضات، لكن العالم كله يعرف أن الولايات المتحدة غير قادرة على التفاوض. وكان الجميع مقتنعين بأن موقف الاتحاد الأوروبي أيضا سلبي، كما أنهم (الأوروبيون) لا يفون بوعودهم”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 + 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى