الخارجية الإيرانية تستدعي السفير الفرنسي

أعلنت الخارجية الإيرانية استدعاء السفير الفرنسي لدى طهران نيكولا ريش، على خلفية تصريحات وزيرة خارجية فرنسا بخصوص إيران.

ميدل ايست نيوز: أعلنت الخارجية الإيرانية استدعاء السفير الفرنسي لدى طهران نيكولا ريش، على خلفية تصريحات وزيرة خارجية فرنسا بخصوص إيران، و تمرير قرار للبرلمان الفرنسي حول التطورات بالبلاد.

وأفادت وكالة الأنباء الإيرانية “إرنا” بأنه “عقب التصريحات غير المقبولة لوزيرة الخارجية الفرنسية في المجلس الوطني لهذا البلد ، و تمرير قرار تدخلي في البرلمان الفرنسي حول التطورات في الجمهورية الإسلامية الإيرانية، تم استدعاء نيكولا ريش، السفير الفرنسي لدى طهران، إلى وزارة الخارجية ظهر اليوم الأربعاء”.

وحسب البيان الرسمي “في هذا الاجتماع، تم ابلاغ السفير باحتجاج شديد اللهجة ردا على الاتهامات الباطلة للسلطات الفرنسية ضد إيران”، كما دانت الخارجية واستنكرت هذه “التدخلات غير المقبولة”.

وصادق البرلمان الفرنسي”الجمعية الوطنية الفرنسية” بالإجماع، يوم الاثنين، لصالح قرار “لدعم الشعب الإيراني” يدين خصوصا تقييد الحريات وحقوق النساء، وحاز القرار على إجماع النواب الذين صوتوا وعددهم 149 نائبا، في ما رحبت كل الأطياف السياسية بالقرار.

وأدان القرار “بأشد العبارات القمع الوحشي والمعمم” الممارس ضد “متظاهرين سلميين”، و”يندد بممارسة التعذيب” و”يؤكد دعمه الشعب الإيراني في تطلّعه إلى الديمقراطية واحترام حقوقه وحرياته الأساسية”، كما يدعو نص القرار إلى “الإفراج الفوري عن رعايا فرنسيين محتجزين تعسفيا”.

ودعا النائب عن حزب “النهضة” “الأغلبية الرئاسية”، أدريان غومي، المتحدّرة عائلته من إيران، إلى “توجيه رسالة قوية” بالتصويت على نص الأغلبية هذا.

ومن جهتها استعادت وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كولونا الشعار الذي يرفعه المتظاهرون في إيران “نساء حياة حرية” منددة بمقتل “أكثر من 400” شخص في حملة القمع، مؤكدة أن “الوضع يتطلب التحرك بمسؤولية”، مشيرة إلى أنه “بعد حزمتين من العقوبات تم فرضهما بالفعل على المستوى الأوروبي يجري الإعداد لعقوبات جديدة ستطرح خلال اجتماع وزراء الخارجية المقبل في 12 ديسمبر الوشيك”.

وأقر النواب في الجمعية الوطنية الفرنسية بالإجماع قرارا غير ملزم يؤيد المتظاهرين، بأغلبية 149 صوتا، دون معارضة.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنا عشر + اثنا عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى