امير عبداللهيان: نرحب بعودة العلاقات الى طبيعتها مع الرياض

أعلن وزير الخارجية الإيراني حسين امير عبداللهيان، اليوم الاربعاء، أن إيران ترحب بعودة العلاقات مع السعودية إلى طبيعتها.

ميدل ايست نيوز: أعلن وزير الخارجية الإيراني حسين امير عبداللهيان، اليوم الاربعاء، أن إيران ترحب بعودة العلاقات مع السعودية إلى طبيعتها.

وقال وزير الخارجية الإيراني في ختام زيارته الى الاردن والمشاركة في مؤتمر بغداد (2): كانت هناك فرصتان على هامش مؤتمر بغداد وأجريت مباحثات بين رؤساء الدول، بينها محادثة مع وزير الخارجية السعودي وأعلنا استعدادنا لمواصلة العملية التي انطلقت في بغداد.

وأضاف، لم تكن الجمهورية الإسلامية الإيرانية من قطع العلاقات الدبلوماسية، السعودية هي التي اتخذت هذا القرار، متى ما كان السعوديون مستعدين للعودة إلى الحالة الطبيعية للعلاقات فإيران ترحب بذلك.

ونوه الى المباحثات التي اجراها في عمان برفقة “علي باقري” مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون السياسية، مع مفوض السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي “جوزيب بوريل” ومساعده “انريكي مورا”؛ مبينا ان هذا اللقاء استغرق ساعتين وجرى خلاله استعراض القضايا المتعلقة بإلغاء الحظر عن ايران.

واضاف: لقد اتخذ الجانب الامريكي خلال الشهرين او الاشهر الثلاثة الماضية اجراءات محتالة تعارضت مع تصريحاته السابقة.

وتابع: ان الامريكيين لطالما يعربون عن رغبتهم في اتخاذ الخطوة النهائية من جانب الاطراف جميعا للعودة الى اتفاق فيينا، لكنهم يتصرفون من منطلق التحايل والخداع.

واضاف: لقد تناول هذا الاجتماع كافة القضايا، حيث اكدنا بانه لو كان الامريكيون صادقين بشان متابعة الدبلوماسية، لا يحق لهم ان يسعوا بأساليب وفي وسائل الاعلام لاتنزاع التنازلات.

وتابع، قراءتنا للامور هي ان الاطراف المختلفة بدأوا العودة الى المصداقية، ونحن بدورنا نعلن في حال رعاية خطوطنا الحمراء، سنكون جاهزين للاتخاذ الخطوات النهائية من التوصل الى اتفاق.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنا عشر − 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى