مندوب إيران لدى الأمم المتحدة: مجلس الأمن فشل بوقف إراقة الدماء في غزة

أكد مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة أمير سعيد إيرواني اليوم الثلاثاء، أن مجلس الأمن الدولي فشل في وقف إراقة الدماء في غزة، رغم الطلبات المتكررة من المجتمع الدولي.

ميدل ايست نيوز: أكد مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة أمير سعيد إيرواني اليوم الثلاثاء، أن مجلس الأمن الدولي فشل في وقف إراقة الدماء في غزة، رغم الطلبات المتكررة من المجتمع الدولي.

ونقلت وكالة “إرنا” الرسمية عن إيرواني قوله: “على الرغم من الطلبات المتكررة التي قدمها المجتمع الدولي إلى مجلس الأمن للوفاء بالتزاماته ووقف إراقة الدماء في غزة، إلا أن هذه المنظمة فشلت مرة أخرى في الوفاء بواجباتها فقط بسبب معارضة الولايات المتحدة لوقف إطلاق النار”.

وأضاف: “تواجه الإدارة الأمريكية خيارا حاسما، فإما أن تستمر في مسارها الحالي، مسار السياسات المضللة، أو يمكنها أن تتجنب الدعم غير المشروط لإسرائيل”.

وتابع إيرواني “بدون الدعم الأمريكي، ستواجه إسرائيل مشكلات خطيرة في مواصلة أعمال العنف والإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني”.

وفي سياق متصل، صرحت نائبة مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة آنا يفستيغنييفا بأن الولايات المتحدة، باستخدام الضغط والابتزاز، أجبرت مجلس الأمن على إدراج “ترخيص فعلي لقتل” المدنيين الفلسطينيين في غزة.

وسبق أن أكد مندوب روسيا لدى مجلس الأمن الدولي، فاسيلي نيبنزيا، أن الولايات المتحدة أدرجت عنصرا خطيرا في مشروع القرار الذي اعتمدته يسمح لإسرائيل بتطهير قطاع غزة.

هذا وكان قد تبنى مجلس الأمن الدولي في 22 ديسمبر الماضي، قرارا يطالب إسرائيل و”حماس” بتسهيل إيصال المساعدات الإنسانية إلى جميع أنحاء قطاع غزة، ويدعو أيضا الأمين العام للأمم المتحدة لتعيين منسق لتسليم هذه المساعدات.

لكن الولايات المتحدة أفشلت باستخدامها حق النقض “الفيتو”، تعديلا اقترحته روسيا على القرار الداعي إلى توسيع تسليم المساعدات في غزة يقضي بوقف إطلاق النار في غزة.

ولا تزال العمليات العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة مستمرة، منذ السابع من أكتوبر 2023، وأسفرت الحرب الإسرائيلية على غزة، حتى الآن، عن سقوط أكثر من 23 ألف قتيل ونحو 60 ألف مصاب. حسبما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة في وقت سابق من اليوم.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى