بوريل يدعو إلى اجتماع طارئ لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي لبحث العملية الإيرانية

أعلن مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل أنه دعا إلى اجتماع طارئ لوزراء دول الاتحاد الثلاثاء إثر الهجوم الذي شنته إيران على إسرائيل الليلة الماضية.

ميدل ايست نيوز: أعلن مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل أنه دعا إلى اجتماع طارئ لوزراء دول الاتحاد الثلاثاء إثر الهجوم الذي شنته إيران على إسرائيل الليلة الماضية.

وجاء الهجوم ردا على قصف إسرائيل للقنصلية الإيرانية في دمشق مطلع الشهر الجاري، والذي أدى لمقتل ضباط كبار قي الحرس الثوري الإيراني.

وكتب بوريل اليوم الأحد على منصة إكس “عقب الهجمات الإيرانية على إسرائيل، دعوت إلى اجتماع طارئ لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي الثلاثاء”.

وأضاف “هدفنا هو المساهمة في احتواء التصعيد و(ضمان) أمن المنطقة”.

وتابع “يدين الاتحاد الأوروبي بأشد العبارات الهجوم الإيراني بمسيّرات وصواريخ على إسرائيل. هذا تصعيد غير مسبوق وتهديد للأمن الإقليمي”.

وضع متوتر

وأشار إلى أن الاتحاد الأوروبي يجدّد التزامه بأمن إسرائيل. وقال إنه في هذا الوضع الإقليمي المتوتر، لا يمكن أن يكون أي تصعيد جديد في مصلحة أحد. ودعا جميع الأطراف إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس.

في السياق ذاته، قال المستشار الألماني أولاف شولتس “سنبذل قصارى جهدنا لوقف المزيد من التصعيد. ولا يسعنا إلا أن نحذر الجميع، لا سيما إيران، من الاستمرار على هذا النحو”.

وأطلقت إيران الليلة الماضية أكثر من 300 طائرة مسيّرة وصاروخ على إسرائيل، وهو هجوم مباشر غير مسبوق ولكن تم إحباطه وفقًا للجيش الإسرائيلي.

وقال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان إنّ “عملية الرد على إسرائيل انتهت”، لكنه شدد على أن بلاده تحتفظ بالحق في التصرف “بحزم أكبر” في حال وقوع “هجوم” إسرائيلي.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
الجزيرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى