من الصحافة الإيرانية: كيف تؤثر توترات مضيق هرمز على أسعار النفط؟

قال خبير في الشؤون النفطية إن أحداث مضيق هرمز ستحد من حركة الدخول والخروج في مضيق هرمز وتؤثر على أسعار النفط.

ميدل ايست نيوز: رأى خبير في الشؤون النفطية أن أحداث مضيق هرمز قد تكون بمثابة إنذار للأميركيين والإسرائيليين، غير أنه قال إن هذا الأمر سيحد من حركة الدخول والخروج في مضيق هرمز ويؤثر على أسعار النفط.

وقال علي أصغر زركر، في حديث لوكالة إيلنا العمالية، حول تأثير تصاعد التوترات الأخير بين إيران وإسرائيل على أسعار وأسواق النفط العالمية: بما أن الأزمة لم تصل بعد نقطة الغليان، لا يوجد سوى تهديدات ثنائية، فربما تكون أحداث مضيق هرمز بمثابة إنذار للأميركيين وإسرائيل، غير أن هذا الأمر سيحد من حركة الدخول والخروج من مضيق هرمز ويؤثر على أسعار النفط.

وأضاف: إذا قررت إيران تعطيل حركة سفن النفط في مضيق هرمز، فلا شك أن ذلك سيؤثر على سعر النفط حتى على المدى القصير، وهذا التأثير لن يكون ضئيلا، أي أنه سيؤدي إلى ارتفاع أسعار النفط على المدى القصير.

وأردف: قد تستطيع اليوم الولايات المتحدة تلبية احتياجات أوروبا بسهولة أو تعويض النقص من خلال الاحتياطيات الموجودة لديها، لكن بشكل عام، سيكون للتوتر أثر على السعر وسوق الأسهم وسيرتفع سعر النفط لأنه من الصعب تعويض النفط الذي يمر عبر مضيق هرمز وسيكون هناك نقص حاد في النفط حتى يتم حل الأزمة.

وعن تأثير التوترات على النفط الإيراني، أوضح الخبير في الشؤون النفطية: تلتف إيران بصعوبة على العقوبات، ورغم أن وجهات وكمية مبيعات النفط الإيراني غير واضحة، إلا أن الولايات المتحدة قد تعطل مبيعات النفط ونقل عائداتها إلى إيران إذا وصلت الأزمة إلى نقطة الغليان وأغلقت إيران مضيق هرمز ستعاني ناقلات النفط في هذه المنطقة وستتضرر دول المنطقة أيضاً.

ووسط حالة من الاستنفار غير المسبوق في المنطقة جراء التهديدات المتبادلة بين إسرائيل وإيران، أعلنت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية أنها تلقت تقريراً عن واقعة على بعد 50 ميلاً بحرياً شمال شرقي الفجيرة في الإمارات.

كما أضافت في بيان مقتضب اليوم السبت أن السلطات تحقق في الأمر.

في حين كشفت مصادر أن قوات إيرانية استولت على السفينة البرتغالية “MCS ARIES” في مضيق هرمز.

كما أشارت إلى أن السفينة المذكورة التي يتواجد على متنها 20 بحرياً فلبينياً، تحمل حاويات تجارية متجهة للهند.

هذا وأعلنت إذاعة الجيش الصهيوني أن السفينة التي هاجمتها القوات الإيرانية بالقرب من مضيق هرمز مملوكة جزئيا لجهة “إسرائيلية”.

وأكدت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا) أن الحرس الثوري أوقف السفينة “MCS ARIES” عبر تنفيذ عملية إنزال عسكري بالقرب من مضيق هرمز.

وأضافت أن السفينة كانت ترفع علم البرتغال وتديرها شركة ZODIAC المملوكة لرجل الأعمال الإسرائيلي إيال عوفير.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
ميدل ايست نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى