الصادرات الإيرانية غير النفطية إلى أفغانستان تشهد نموا ملحوظا

أعلن المستشار التجاري الإيراني في أفغانستان عن زيادة قدرها 224 مليون دولار في صادرات إيران غير النفطية إلى أفغانستان.

ميدل ايست نيوز: أعلن المستشار التجاري الإيراني في أفغانستان عن زيادة قدرها 224 مليون دولار في صادرات إيران غير النفطية إلى أفغانستان.

وقال حسين روستائي لصحيفة شرق: بلغ حجم صادرات إيران غير النفطية إلى أفغانستان في عام 2023 مليار و871 مليون دولار، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 13.6 بالمئة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وأكد: في العام الماضي ارتفعت قيمة صادرات إيران غير النفطية إلى أفغانستان بمقدار 224 مليون دولار وزاد الوزن بمقدار 963 ألف طن. ما يعني أن صادرات العام الماضي 2023 من حيث الوزن زادت بنسبة 28% مقارنة بالعام الماضي.

وكان لارتفاع معدل تبادل الوفود التجارية، وتسهيل المعابر الحدودية، وزيادة ساعات العمل في الجمارك، وعقد اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة للبلدين في طهران، وعقد مؤتمرات تجارية في كابول وهرات وطهران ومشهد، وعقد معرض خاص للقدرات التصديرية للجمهورية الإسلامية الإيرانية في هرات، وتبادل أكثر من 50 وفداً للمعرض والجودة الجيدة للبضائع الإيرانية، عامل مهم في زيادة صادرات السلع غير النفطية من إيران إلى أفغانستان.

وأضاف المستشار التجاري الإيراني في أفغانستان: بعد الحرب وانعدام الأمن وأزمة كورونا، وبعد أربع سنوات طويلة من انخفاض الصادرات غير النفطية لبلادنا إلى أفغانستان، اتخذ اتجاه الصادرات غير النفطية الإيرانية إلى أفغانستان في العام الماضي اتجاها تصاعديا.

وفي العام الماضي 2023، ارتفعت صادرات الغازات البترولية والمحروقات الغازية من إيران إلى أفغانستان بمقدار 99 مليون دولار، أي بنمو 328% في القيمة، وسبائك الحديد والصلب بزيادة 76 مليون دولار، والبطاطس بـ 38 مليون دولار، أي نمو بنسبة 5600% في القيمة، ومركّب البولي إيثيلين بـ 33 مليون دولار، واليوريا بـ 30 مليون دولار، والسكر بـ 27 مليون دولار، أي بنمو نحو 38 ألف بالمائة في القيمة، وبيض الطيور والدجاج الصالح للأكل بـ 25 مليون دولار، أي بنمو نحو 321 بالمائة، ومنتجات الحديد والصلب بـ 15 مليون دولار، أي بنمو 261 في المائة في القيمة، والغاز الطبيعي بـ 15 مليون دولار ونمو في القيمة 29 في المائة، والزعفران بـ 13 مليون دولار ونمو في القيمة 189 في المائة.

وكانت المنتجات النفطية والغازات النفطية وسبائك الحديد والصلب والغاز الطبيعي والهيدروكربونات الخفيفة والثقيلة والحديد والصلب والمواد الغذائية واليوريا والبولي إيثيلين والخضروات والأسمنت من أهم الصادرات الإيرانية إلى أفغانستان.

يستطرد حسين روستائي: ارتفع حجم صادرات أفغانستان إلى إيران بمقدار 13 مليون دولار ليصل إلى 43 مليون دولار العام الماضي، مما يدل على نمو بنسبة 45% في القيمة و104% في الوزن.

وذكر: من أهم أصناف السلع المستوردة من أفغانستان التي ارتبطت بالنمو العام الماضي 2023 هي الشعير بزيادة 4.5 مليون دولار، الإبل بـ 3 ملايين و400 ألف دولار، والنباتات المستخدمة في صناعة العطور بـ 965 ألف دولار، والأبقار بـ 2 مليون و200 ألف دولار، وسائر الحيوانات الحية من فصيلة الماشية عدا سلالات التربية بـ مليون و800 ألف دولار، وخام المنغنيز بـ 1.5 مليون دولار، والذهب الخام بـ مليون و300 ألف دولار، والفول السوداني بـ مليون و200 ألف دولار، والذرة الحيوانية بـ 500 ألف دولار، وحجر الصابون بزيادة 300 ألف دولار.

وتعد أفغانستان الوجهة السابعة للصادرات الإيرانية، ووفقًا للإحصاءات الرسمية للجمارك الإيرانية، فقد حقق ميزان التجارة مع أفغانستان من بين الدول المستهدفة لصادرات إيران أعلى ميزان تجاري إيجابي.

ويخطط صناع القرار في كلا البلدين على وصول مستوى التبادلات التجارية بين إيران وأفغانستان لحاجز الخمسة مليارات دولار، وبجهود الجانبين وتنفيذ برامج تعزيز وتطوير التجاري، من المتوقع أن تصل التجارة إلى أكثر من ثلاثة مليارات دولار بنهاية العام الجاري.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
ميدل ايست نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 − ثمانية =

زر الذهاب إلى الأعلى