تقرير رسمي: استهلاك السعرات الحرارية لنصف الإيرانيين أقل من المستوى

يقول مركز أبحاث مجلس الشورى الإيراني إنه في عام 2022، كان حوالي 30٪ من سكان إيران تحت خط الفقر، كما أن استهلاك السعرات الحرارية لنصف الإيرانيين أقل من المستوى.

ميدل ايست نيوز: يقول مركز أبحاث مجلس الشورى الإيراني إنه في عام 2022، كان حوالي 30٪ من سكان إيران تحت خط الفقر، كما أن استهلاك السعرات الحرارية لنصف الإيرانيين أقل من المستوى.

وأضافت في تقرير أفاد به موقع “انتخاب” الإخباري أن نصف سكان البلاد كانوا يأكلون أقل من مستوى 2,100 سعرة حرارية في اليوم، وقد خفضت جميع عشريات المجتمع من السعرات الحرارية التي يتناولونها مقارنة بالسنة السابقة. كان هذا الانخفاض في السعرات الحرارية أكثر حدة في متوسط العشريات.

وقدر تقرير مركز الأبحاث خط الفقر لعائلة مكونة من ثلاثة أشخاص في طهران للعام الماضي بنحو 15.3 مليون تومان و8.2 مليون تومان للبلاد بأكملها، وهو أقل بكثير من تقديرات الخبراء.

وقدر العديد من الخبراء وبعض البرلمانيين، مثل محمد باقري بنائي، عضو اللجنة الاقتصادية، ومحسن بيرهادي، نائب رئيس لجنة تكامل خطة التنمية السابعة، خط الفقر في طهران العام الماضي بنحو 30 مليون تومان. وعادة ما يكون خط الفقر في المدن أقل بنسبة 20 في المائة منه في طهران.

وأشار مركز أبحاث مجلس الشورى الإيراني إلى التضخم والآفاق الاقتصادية «غير المرغوب فيها» كعوامل للحد من السعرات الحرارية للإيرانيين، ويقول إن الأسر حاولت تقليل استهلاكها الغذائي بسبب ارتفاع التضخم الغذائي وتكاليف أخرى مثل السكن: «حاولت الأسر أيضا تقليل استهلاكها الغذائي بسبب التوقعات غير المواتية للاقتصاد حتى يتمكنوا من شراء المزيد من السلع المعمرة».

وحذر هادي موسوي، المدير العام السابق لدراسات الرعاية الاجتماعية في وزارة التعاونيات والعمل والرعاية الاجتماعية، في يوليو الماضي من أن 57 في المائة من سكان إيران يعانون من سوء التغذية ولا يحصلون على 2,100 سعرة حرارية مطلوبة يوميا.

لم تصدر المؤسسات الرسمية للجمهورية الإسلامية بعد حالة تناول السعرات الحرارية الإيرانية العام الماضي، لكن تقديرات منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) تظهر أن استهلاك أنواع اللحوم في إيران قد انخفض مرة أخرى خلال عام 2023، مع استهلاك اللحوم الإيرانية للفرد الواحد أقل بمقدار الثلث من المتوسط العالمي.

كان متوسط استهلاك السعرات الحرارية اليومية للإيرانيين في عام 2011 حوالي 2700 سعرة حرارية، ولكن في عام 2022 انخفض إلى أقل من 2200 سعرة حرارية.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة عشر − 7 =

زر الذهاب إلى الأعلى