عبد اللهيان: الضغوط على إسرائيل زادت فرص وقف إطلاق النار في غزة

قال وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، إن فرص التوصل إلى وقف إطلاق النار في غزة قد زادت.

ميدل ايست نيوز: قال وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، إن فرص التوصل إلى وقف إطلاق النار في غزة قد زادت. وأضاف أمير عبد اللهيان في تصريحات لوسائل إعلام قبيل عودته إلى إيران من غامبيا حيث شارك في مؤتمر القمة الإسلامية هناك، أن “احتمال التوصل إلى وقف إطلاق النار في غزة بات أكبر من ذي قبل بسبب الاتصالات والجهود وضغوط الرأي العام على الصعيدين الإقليمي والدولي”.

وأوضح وزير خارجية إيران أن مسألة وقف الحرب على غزة كان من أهم المواضيع التي ناقشها مؤتمر القمة الإسلامية في غامبيا، معرباً عن أمله في الاهتمام بالحقوق الفلسطينية وأن تتوقف الحرب في غزة وتتوافر الظروف لإرسال المساعدات الإنسانية وعودة النازحين الفلسطينيين إلى بيوتهم ومناطقهم. وقدم أمير عبد اللهيان، أمس السبت، في كلمة له خلال مؤتمر القمة الإسلامية في بانجول، مقترحاً مكوناً من 6 بنود بشأن الوضع في قطاع غزة، داعياً الدول الإسلامية إلى اتخاذ “إجراءات مهمة” بهذا الصدد، وفق بيان للخارجية الإيرانية.

ونص المقترح الذي قدمه وزير خارجية إيران على وقف إطلاق النار في غزة ورفح والضفة الغربية بشكل فوري وشامل وغير مشروط، وعلى رفع كامل للحصار عن غزة، وتبادل الأسرى وإجبار الكيان الإسرائيلي على إخراج جميع قواته ومعداته من قطاع غزة بشكل فوري وكامل وغير مشروط، وتقديم ضمانات دولية لعودة النازحين إلى مناطقهم وبيوتهم بشكل آمن، فضلاً عن فرض حظر تسليحي وتجاري فوري على إسرائيل، ودعم القرار المؤقت الملزم الصادر عن محكمة العدل الدولية باتخاذ كل الإجراءات الضرورية والفاعلة لضمان تدفق المساعدات الإنسانية من دون عوائق إلى قطاع غزة لتجنب المجاعة، وتوفير الأرضية لمحاكمة قادة إسرائيل والمتورطين في الجرائم ضد قطاع غزة والشعب الفلسطيني.

إلى ذلك، أجرى وزير خارجية إيران على هامش مؤتمر بانجول لقاءات ومباحثات مع عدد من نظرائه من الدول الإسلامية، منهم وزراء خارجية مصر، تركيا، والسعودية.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
العربي الجديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 + 11 =

زر الذهاب إلى الأعلى