مدير «الذرية الدولية» يصل إيران لبحث القضايا العالقة

وصل مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية رفاييل غروسي، الاثنين، إلى طهران لمناقشة القضايا العالقة بين الطرفين، وفق ما أعلنت وسائل إعلام إيرانية.

ميدل ايست نيوز: وصل مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية رفاييل غروسي، الاثنين، إلى طهران لمناقشة القضايا العالقة بين الطرفين، وفق ما أعلنت وسائل إعلام إيرانية.

واستقبل غروسي، بهروز كمالوندي، نائب رئيس والمتحدث باسم «الذرية الإيرانية». ومن المقرر أن يتوجه مدير الوكالة التابعة للأمم المتحدة، إلى أصفهان، حيث يجري مباحثات مع رئيس المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية محمد إسلامي على هامش مشاركة في مؤتمر نووي.

وتعود آخر زيارة غروسي إلى مارس (آذار) 2023، عندما توصل الطرفان إلى خريطة طريق لحل القضايا العالقة، لكن الوكالة الدولية تقول إنها لم تحرز تقدماً كبيراً.

ويرافق غروسي نائبه ماسيمو أبارو، الذي يترأس إدارة الضمانات في الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وتأتي المفاوضات في توقيت حساس، قبل أيام معدودة من تقديم غروسي تقريره الفصلي بشأن الأنشطة النووية الإيرانية، الذي يسبق اجتماع مجلس المحافظين التابع للوكالة التابعة للأمم المتحدة في فيينا، بين يومي 3 و7 يونيو (حزيران) المقبل.

ويحاول غروسي مناقشة التحقيق بشأن المواقع غير المعلنة، وكذلك رفع مستوى التفتيش مع استمرار إيران في زيادة مخزونها من اليورانيوم المخصب بنسبة 60 في المائة.

وكان غروسي قد قال في تصريحات صحافية نهاية الشهر الماضي إن إيران باتت «على بعد أسابيع وليست أشهراً» عن امتلاك المواد الكافية لتطوير قنبلة نووية.

وبعد تبادل ضربات بين إيران وإسرائيل، حذّر غروسي من مخاطر تعرّض المنشآت النووية الإيرانية لضربات إسرائيلية. وزادت المخاوف، عندما هدّد مسؤول حماية المنشآت النووية الإيرانية، الجنرال في «الحرس الثوري»، أحمد حق طلب، بإعادة النظر في عقيدة وسياسة بلاده النووية.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
الشرق الأوسط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة عشر + 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى