إيران تعلن نجاحها في إطلاق أول قمر صناعي عسكري/ ترمب: نتابع عن كثب شديد

ميدل ايست نيوز: طالب وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يوم الأربعاء (22 أبريل) بمحاسبة إيران على إطلاق قمر صناعي عسكري، مضيفا أنه يعتقد أن الأمر بمثابة تحد لقرار أصدره مجلس الأمن الدولي.

كان الحرس الثوري الإيراني قال في وقت سابق يوم الأربعاء إنه نجح في إطلاق أول قمر صناعي عسكري إلى مداره، وذلك في وقت يشهد توترا بين طهران وواشنطن إزاء برنامجي إيران النووي والصاروخي.

كانت وكالة “تسنيم” الإيرانية قد أوردت أن القمر الصناعي العسكري الإيراني “نور -1” تم إطلاقه من خلال استخدام صاروخ من طراز “قاصد” على مرحلتين، واستطاع دخول المجال الفضائي والاستقرار في المدار على مسافة 425 كم من سطح الأرض.

وبحسب الوكالة الإيرانية، فإن القمر الصناعي العسكري تم إطلاقه بإشراف قيادات من الصف الأول في الحرس الثوري الإيراني.

ويقول الجيش الأمريكي إن التكنولوجيا الباليستية الطويلة المدى المستخدمة في إطلاق الأقمار إلى المدار يمكن أيضا أن تسمح لإيران بإطلاق أسلحة أطول مدى ربما تحمل يوما رؤوسا نووية.

وتنفي طهران تأكيدات واشنطن بأن مثل هذا النشاط ستار يغطي تطوير صواريخ باليستية وتقول كذلك إنها لم تسع قط لتطوير أسلحة نووية.

ويدعو قرار أصدرته الأمم المتحدة عام 2015 إيران للامتناع لمدة ثماني سنوات عن العمل على تطوير صواريخ باليستية مصممة لحمل أسلحة نووية وذلك بعد اتفاق أبرمته طهران مع ست قوة عالمية لكبح برنامجها النووي.

وتقول بعض الدول إن صياغة القرار لا تجعل الأمر إلزاميا.

وقال بومبيو للصحفيين ”كل دولة عليها التزام بأن تذهب إلى الأمم المتحدة وتقيّم إن كان إطلاق هذا الصاروخ يتماشى مع قرار مجلس الأمن“، مشيرا إلى القرار رقم 2231.

وأضاف ”لا أعتقد أنه يتماشى وأظن أنه ينبغي محاسبة الإيرانيين على ما فعلوه“.

هذا وقد أكد الرئيس الأمريكي، أن بلاده تتابع عن كثب شديد، إطلاق إيران أول قمر صناعي عسكري.

وقال ترامب ردا على سؤال حول إطلاق إيران القمر الصناعي: “نحن نتابع عن كثب شديد”.

وفي هذا الصدد قالت القوات الجوية الأمريكية، مساء اليوم الأربعاء، أن إيران أطلقت أول قمر صناعي إيراني بنجاح، مؤكدة أنه تم مراقبة عملية الإطلاق.

وقالت القوات، في بيان، على تويتر: “سرب التحكم ومراقبة  الفضاء  الثامن عشر التابع  للقوات الجوية الأمريكية، رصد جسدين – قمر نور (رقم 45529 في ملف الأجسام الفضائية)، وجزء من الصاروخ الحامل “قاصد” (رقم 45530) من الإطلاق الفضائي من إيران”.

هذا ووضعت إيران بنجاح 5 أقمار صناعية في المدار منذ عام 2009، بما في ذلك 4 باستخدام صاروخ “سفير”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
رويترزسبوتنيك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 + 20 =

زر الذهاب إلى الأعلى