مسؤول أميركي: حاجي زاده هو المشرف على إطلاق القمر الصناعي العسكري الإيراني

أفاد التلفزيون الرسمي الإيراني بأن الحرس الثوري أطلق أول قمر صناعي عسكري للبلاد يوم الثلاثاء الماضي، وقال إن القمر -واسمه "نور1"- وصل إلى مداره.

قال مسؤول بارز في الإدارة الأميركية إن الولايات المتحدة تعتقد أن إطلاق قمر صناعي عسكري إيراني هذا الأسبوع، تم تحت إشراف قائد رفيع المستوى ضالع في هجمات سابقة على أهداف أميركية.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه، أن تقييما لعملية الإطلاق خلص إلى أنه تمّ تحت إشراف قائد القوة الجو-فضائية بالحرس الثوري “أمير علي حاجي زاده” في موقع شرقي إيران.

وتابع المسؤول أن حاجي زاده كان وراء إسقاط طائرة عسكرية أميركية مسيّرة في الخليج خلال يونيو/حزيران الماضي، وهجوم صاروخي على عسكريين أميركيين داخل العراق في يناير/كانون الثاني الماضي، وإسقاط طائرة الخطوط الجوية الأوكرانية قرب طهران في الشهر ذاته.

ولم يُقتل أي جندي أميركي في الهجمات بالعراق، لكن تم في وقت لاحق تشخيص حالات أكثر من 100 شخص بإصابات في الدماغ.

وأفاد التلفزيون الرسمي الإيراني بأن الحرس الثوري أطلق أول قمر صناعي عسكري للبلاد يوم الثلاثاء الماضي، وقال إن القمر -واسمه “نور1”- وصل إلى مداره.

وقال المسؤول الأميركي إن إطلاق القمر الصناعي الإيراني لا يتسق مع الاستخدامات المدنية، مضيفا أن الإطلاق نُفذ من منظومة إطلاق متحركة سريعة الانتشار، وهو ما لا يتسق مع أي استخدام مدني، مؤكدا أنها كانت عملية إطلاق فضائي أجراها الجيش الإيراني لأغراض عسكرية.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
رویترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 − 9 =

زر الذهاب إلى الأعلى