خطيب صلاة الجمعة بطهران: استهداف رئيس الوزراء العراقي “حادث مريب”

وصف خطيب جمعة طهران المؤقت كاظم صديقي الهجوم على منزل رئيس الوزراء العراقي بطائرة مسيرة بأنه "حادث مريب".

ميدل ايست نيوز: وصف خطيب جمعة طهران المؤقت كاظم صديقي الهجوم على منزل رئيس الوزراء العراقي بطائرة مسيرة بأنه “حادث مريب”.

وقال صديقي في خطبة صلاة الجمعة أفادت به قناة العالم الرسمية: ان قضية العراق من القضايا المهمة جدا للعالم الاسلامي والشيعة، لقد أدار العالم ظهره للعالم الإسلامي وخاصة الشيعة، ونحن ندين اطلاق النار على التظاهرات السلمية، وندعو الحكومة العراقية والقضاء لمتابعة هذه القضية.

واضاف: ان هجوم الطائرة المسيرة على منزل رئيس الوزراء العراقي أمر مريب ونتوقع متابعة هذه القضية، كما يجب حل قضية الانتخابات العراقية في ظل القانون.

وتطرق خطيب جمعة طهران الى القضية الافغانية، وقال: في أفغانستان، هربت امیرکا لكن مؤامرتها مازالت ووضعت بث الفرقة على رأس جدول أعمالها، نتطلع أولاً الى ان تكون أفغانستان دولة مستقلة وقوية، وثانيًا نريد عدم المساس بأمن حدودنا، وكذلك حماية حقوق الشيعة في أفغانستان وتشكيل حكومة شاملة في هذا البلد مع مشاركة كل المجموعات.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى