إيران.. إبرام عقد ضخم لتطوير حقل طاقة مشتركة مع القطر

أعلنت شركة النفط الوطنية الإيرانية عن إبرام عقد بقيمة 500 مليون دولار لتطوير وزيادة الاستخراج من الطبقات النفطية لحقل بارس الجنوبي الغازي.

ميدل ايست نيوز: أعلنت شركة النفط الوطنية الإيرانية عن إبرام عقد بقيمة 500 مليون دولار مع شركة عالمية لتطوير وزيادة الاستخراج من الطبقات النفطية لحقل بارس الجنوبي الغازي الذي يعد من الأضخم بالعالم.

وكشف المدير التنفيذي شركة النفط الإيرانية، في تصريح صحفي أفادت به وكالة فارس أن العقد تم إبرامه بين شركة المنشآت البحرية الإيرانية و”إحدى الشركات الرائدة عالميا” (دون الكشف عنه)، لافتا إلى أنه سيتم استخدام، ولأول مرة، تكنولوجيا متقدمة وعالمية للحفر الأفقي وأيضا الحقن بالماء بوصفه من أساليب زيادة الاستخراج، في هذا الحقل.

وأضاف أن “وضعية الطبقات النفطية بحقل بارس الجنوبي البحري المشترك مع قطر، على نحو يتعذر استخدام الطرق التقليدية المعمول بها في البلاد، ولذلك تعد هذه الميزة خاصة بالعقد المبرم، حيث إن بجانب الاستثمار الأجنبي يتم نقل التكنولوجيا الى الداخل”.

بحسب وكالة “فارس”، تقع الطبقة النفطية في حقل بارس الجنوبي المشترك، الذي تبلغ احتياطاته حوالي 900 مليون برميل، في الخليج، على مسافة حوالي 90 كيلومترا من ساحل إيران وعلى الحدود المشتركة مع قطر، وهي عبارة عن الامتداد الجانبي لحقل الشاهين في قطر، وتشمل طبقة النفط المؤكدة في حقل بارس الجنوبي، تكوينات سروك وكجدمي وداريان بالائي (الخزان الرئيسي) وداريان بائين.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى