وزير الخارجية القطري يجري اتصالين ببوريل والمبعوث الأميركي الخاص لإيران

 أجرى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، الجمعة، اتصالاً هاتفياً بالمبعوث الأميركي الخاص لإيران روبرت مالي.

ميدل ايست نيوز: أجرى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، الجمعة، اتصالاً هاتفياً بالمبعوث الأميركي الخاص لإيران روبرت مالي.

جرت خلال الاتصال، بحسب وكالة الأنباء القطرية “قنا”، مناقشة العلاقات الثنائية بين البلدين ومستجدات محادثات الاتفاق النووي، بالإضافة إلى عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

كما أجرى وزير الخارجية القطري، الجمعة، اتصالاً هاتفياً آخر ببوريل، جرت خلاله مناقشة العلاقات بين دولة قطر والاتحاد الأوروبي، إلى جانب مستجدات محادثات الاتفاق النووي وعدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وفق “قنا”.

وانطلقت مفاوضات فيينا النووية غير المباشرة بين طهران وواشنطن بواسطة أطراف الاتفاق النووي خلال إبريل/نيسان 2021، وجرت 8 جولات تفاوضية قبل أن تتوقف المفاوضات في 11 مارس/آذار الماضي، لكنها استمرت بشكل غير مباشر بين طهران وواشنطن في العواصم، عبر منسقها إنريكي مورا الذي تبادلَ الرسائل بين الطرفين، فضلاً عن نقل أطراف إقليمية أيضاً هذه الرسائل بينهما. لكن مساعي مورا وهذه الأطراف لم تتكلل بالنجاح بعد في إزالة العقبات الباقية لتوصل الطرفين إلى اتفاق.

يُشار إلى أن موضوع رفع “الحرس الثوري” الإيراني من قائمة الإرهاب الأميركية يعتبر أهم قضية عالقة أمام مفاوضات فيينا للتوصل إلى اتفاق. وظلت طهران تكرر أن ذلك من خطوطها الحمراء، ولن تتنازل عنه، مع حديثها عن وجود قضايا عالقة أخرى. وفي الجانب الآخر، ظلت الولايات المتحدة الأميركية ترفض التجاوب مع هذا الطلب الإيراني، مؤكدة أنها ستبقي العقوبات على الحرس ومؤسساته. لكنها أبدت قبل أكثر من شهر استعدادا غير رسمي لرفع الحرس من قائمة “الإرهاب”، مع إبقاء “فيلق القدس” الذراع الخارجية للحرس على القائمة، فضلا عن بقاء شركات أخرى على قائمة العقوبات، وفق ما كشف عنه “العربي الجديد” نقلا عن مصادره المطلعة.

وفي هذا السياق، قال بوريل، في مقابلة مع صحيفة “فايننشال تايمز”، قبيل توجه موار إلى إيران إنه بصدد طرح حل وسط بشأن تصنيف الحرس الثوري الإيراني منظمةً إرهابية.

وشرح أن مبادرته تقترح رفع صفة “الإرهاب” عن الحرس الثوري، على أن يبقى هذا التصنيف لمركّبات أخرى من المنظمة التي لديها عدة أذرع أمنية وإمبراطورية استثمارات واسعة.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

6 − أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى