رئيسي قبل مغادرته إلى نيويورك: مشاركتي في اجتماع الأمم المتحدة فرصة لتبيين الرؤى الإيرانية

اعتبر الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي مشاركته في الدورة الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة،فرصة لتبيين رؤى الجمهورية الإسلامية الإيرانية ومواقفها.

ميدل ايست نيوز: اعتبر الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي مشاركته في الدورة الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة،فرصة لتبيين رؤى الجمهورية الإسلامية الإيرانية ومواقفها، مؤكدا أنه لن يكون اجتماعات مع المسؤولين الأمريكيين خلال هذه الزيارة التي تستغرق خمسة أيام.

وقال رئيسي اليوم الإثنین للصحفيين في مطار مهرآباد الدولي قبيل مغادرته العاصمة طهران إلى نیویورك ــ حسب ما أفادت وكالة إرنا الإيرانية الرسمية ــ ان الزیارة تأتي في اطار تلبية لدعوة من الأمين العام للمنظمة “أنطونيو غوتيريش” للمشاركة في الدورة الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة وهي فرصة لتبيين رؤى الجمهورية الإسلامية الايرانية ومواقفها.

وأضاف یمکن تبیین وجهات نظرنا ووجهات نظر المنطقة ، وينبغي إغتنام هذه الفرصة لتبیین مواقف البلاد.

وأوضح أن الزیارة هي فرصة للتعبير عن تصرفات وإجراءات لا تسمع في بعض الأحيان لأن القوى العظمى تهیمن علی الفضاء الإعلامي في العالم مضیفا يجب أن نستثمر هذه الفرصة من أجل تبيين الظلم الذي وقع على ايران والكثير من مناطق العالم.

وأضاف: على هامش الاجتماعات سالتقي مع بعض رؤساء دول العالم، مؤكدا أنه لن يكون اجتماعات مع المسؤولين الأمريكيين خلال هذه الزيارة التي تستغرق خمسة أيام.

وأشار إلی لقائه المرتقب مع جمع من الإيرانيين المقيمين في الولايات المتحدة الامريكية وبعض الشخصيات التي طلبت اللقاء خلال هذه الزیارة.

وغادر رئيسي طهران صباح اليوم متجها إلى نيويورك.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى