إدانات عربية للهجوم الإرهابي الذي استهدف مدينة شيراز الإيرانية

واجه الهجوم الإرهابي الذي وقع في مرقد السيد أحمد بن موسى بن جعفر في مدینة شيراز بإيران، وأودى بحياة عشرات المدنيين، موجة واسعة من الإدانة العربية.

ميدل ايست نيوز: واجه الهجوم الإرهابي الذي وقع في مرقد السيد أحمد بن موسى بن جعفر في مدینة شيراز بإيران، وأودى بحياة عشرات المدنيين، موجة واسعة من الإدانة العربية.

ودانت وزارة الخارجية البحرینیة اليوم الخميس، بشدة الهجوم الإرهابي، وأعربت في بيان لها عن تعازي ومواساة البحرين وتعاطفها مع أهالي الضحايا، وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين جراء هذا الاعتداء الشنيع، مؤكدة موقفها الرافض لكافة أشكال التطرف والعنف والإرهاب.

واعتبرت أن هذا الهجوم الإرهابي يتعارض مع كافة القيم والمبادئ الدينية والأخلاقية والإنسانية.

بدورها، دانت جمهورية مصر العربية، في بيان صادر عن وزارة خارجيتها الهجوم، معربة عن خالص التعازي لأسر الضحايا، متمنية الشفاء العاجل لكافة المصابين، ومؤكدة على ضرورة تكاتف المجتمع الدولي لمواجهة الإرهاب بكافة أشكاله وصوره.

وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي في بيان لها أن دولة الإمارات تعرب عن استنكارها الشديد لهذه الأعمال الإجرامية، ورفضها الدائم لجميع أشكال العنف والإرهاب التي تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار وتتنافى مع القيم والمبادئ الإنسانية.

وأعربت الوزارة عن خالص تعازيها ومواساتها لحكومة جمهورية إيران الإسلامية وشعبها الجار، ولأهالي وذوي ضحايا هذه الجريمة النكراء، وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين.

كذلك، دانت ​وزارة الخارجية والمغتربين​ اللبنانية الهجوم، ودعت إلى محاكمة ومعاقبة مرتكبي هذا العمل “الإجرامي المرفوض”. وأعربت عن تعازيها الحارة للحكومة والشعب الإيرانيين ولعائلات الضحايا، متمنية بالشفاء العاجل للجرحى.

واستنكرت الخارجية العراقية الهجوم، مؤكدة على الموقف الثابت للحكومة تجاه الإرهاب والعنف والتطرف. وأعربت عن تعاطفها مع إيران حكومة وشعبا مقدمة التعازي لأسر قتلى الهجوم، متمنية الشفاء العاجل للجرحى.

من جهته، أجرى وزير الخارجية العماني بدر البوسعيدي اتصالا هاتفيا مع نظيره الإيراني حسين أمير عبداللهيان ندد خلاله بالهجوم الإرهابي، وقدم تعازيه وتعازي سلطان عمان هيثم بن طارق لقائد الثورة الإسلامية والرئيس الإيراني والشعب.

على الصعيد العالمي، أرسل الأمين العام للأمم المتحدة برقية تعزية لإيران، فيما أصدر المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي بيانا دان فيه الهجوم.

وقال بيتر ستانو على تويتر: “يدين الاتحاد الأوروبي بشدة الهجوم الإرهابي على مرقد شاهجراغ في شيراز يوم الأربعاء. هذا الهجوم الذي تبناه تنظيم داعش هو مثال آخر على استهداف الإرهابيين للمواطنين الأبرياء. وأضاف أن “الاتحاد الأوروبي يقدم تعازيه لاسر الضحايا”.

وهاجم إرهابي مسلح مساء يوم الأربعاء الزوار والمصلين في مرقد السيد أحمد بن موسى بن جعفر في مدينة شيراز جنوب إيران، مما أدى لمقتل 15 شخص وجرح 27 آخرين.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة عشر − سبعة =

زر الذهاب إلى الأعلى