السفير الايراني يسلم مذكرة احتجاج الى السلطات الصينية العليا

اعلن السفير الايراني في بكين "محمد كشاورز زادة"، انه سلم مذكرة احتجاج الى كبار المسؤولين الصينيين، مطالبا اياهم برعاية الظروف الاقليمية الحساسة.

ميدل ايست نيوز: أعلن السفير الايراني في بكين “محمد كشاورز زادة”، انه سلم مذكرة احتجاج الى كبار المسؤولين الصينيين، مطالبا اياهم برعاية الظروف الاقليمية الحساسة.

وكتب السفير “كشاورز زادة”، في تغريدة على تويتر أفادت به وكالة إرنا الإيرانية الرسمية الاثنين: خلال اللقاء الذي جمعني مع كبار المسؤولين الصينيين، قدمت مذكرة احتجاج اليهم، حيث طالبت فيها الجهاز الدبلوماسي في هذا البلد، برعاية الظروف الحساسة التي تعيشها المنطقة.

واضاف : ان الجانب الصيني، جدد التاكيد على احترام سلامة الاراضي الايرانية؛ واصفا العلاقات بين طهران وبكين انها ستراتيجية، ومستدلا في هذا الخصوص بوثيقة التعاون على مدى 25 عاما، “التي وقعتها الصين مع ايران دون غيرها من دول غرب اسيا”.

وكانت طهران قد احتجت على تطرق بيان القمة الخليجية-الصينية، إلى وضع جزر أبو موسى وطنب الكبرى وطنب الصغرى، المتنازع عليها من قبل إيران ودولة الإمارات.

جاءت هذه الخطوات، بعدما أصدرت دول الخليج والصين، قبل أيام، بياناً مشتركاً، تطرقوا فيه لدعم الإمارات في التوصل إلى حل تفاوضي وسلمي لقضية الجزر الثلاث التي تعتبرها إيران جزءاً من أراضيها، فضلاً عن دعوة إيران إلى الانخراط بشكل جدي في المفاوضات للعودة إلى الاتفاق النووي الإيراني.

واعتبرت إيران البيان تدخلاً في شؤونها الداخلية، وأكدت في الوقت ذاته، أن وضع الجزر الثلاث لن يتغير وأنها ستبقى إيرانية إلى الأبد.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − تسعة =

زر الذهاب إلى الأعلى