رئيسي وعلييف يؤكدان على العلاقات الودية بين إيران وأذربيجان

أكد الرئيس الإيراني في اتصال هاتفي مع نظيره الأذربيجاني على عدم السماح لأعداء الشعبين الإيراني والأذربيجاني بأن يؤثروا على العلاقات الطيبة بين البلدين.

ميدل ايست نيوز: أكد الرئيس الإيراني في اتصال هاتفي مع نظيره الأذربيجاني على عدم السماح لأعداء الشعبين الإيراني والأذربيجاني بأن يؤثروا على العلاقات الودية بين البلدين.

وحسب بيان للمكتب الإعلامي للرئاسة الإيرانية، أعرب الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في اتصال هاتفي مع نظيره الأذربيجاني إلهام علييف عن تعازي الحكومة والشعب الإيراني في حادث السفارة الأذربيجانية في طهران.

وفي إشارة إلى مهمة المؤسسات المعنية لمتابعة أبعاد هذا الحادث، أعرب الرئيس عن تعاطفه مع شعب وحكومة أذربيجان.

كما ذكر رئيسي أن العلاقات الودية والأخوية بين الإيرانيين والأذربيجانيين تقوم على روابط ثقافية وتاريخية لا تنفصم، وذكر أن حكومتي إيران وأذربيجان لن تسمحا للعلاقات بينهما أن تتأثر بإيحاءات أعداء الشعبين.

وحسب البيان، شكر الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف نظيره الإيراني على تعاطفه وتعازيه لحكومة وشعب بلاده وأوضح: هذه جريمة غير متوقعة، لكن تعاون البلدين في يجب أن يكون هذا المجال بحيث لا يتذرع أحد بمثل هذه الحوادث، ولا تجد الفرصة لتعطيل العلاقات الودية بين البلدين.

ويوم أمس الجمعة، تعرضت السفارة الأذربيجانية في طهران لهجوم مسلح، ما أدى إلى مقتل مسؤول امن السفارة وإصابة اثنين من الموظفين.

وأدان الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف بشدة الهجوم الذي وقع اليوم على سفارة أذربيجان في طهران واصفا إياه بالعمل “الإرهابي”.

وقال في منشور على فيسبوك: “أدين بشدة العمل الإرهابي الذي ارتكب ضد سفارتنا في طهران اليوم. أقدم التعازي الحارة لأسرة وأقارب الملازم أول أسجاروف أورخان رضوان، الذي توفي أثناء حماية السفارة وموظفيها”.

وطالب الرئيس بالتحقيق في العمل الإرهابي في وقت قريب ومعاقبة الإرهابيين مؤكدا: “هجوم إرهابي على بعثات دبلوماسية غير مقبول!”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة + تسعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى