الإمارات توجه دعوة إلى إيران للتوصل إلى “حل سلمي”

وجهت الحكومة الإماراتية دعوة جديدة إلى إيران للعمل على التوصل إلى حل سلمي في قضية الجزر الثلاث المتنازع عليها.

ميدل ايست نيوز: وجهت الحكومة الإماراتية دعوة جديدة إلى إيران للعمل على التوصل إلى حل سلمي في قضية جزر “طنب الكبرى” و”طنب الصغرى” و”أبوموسى” المتنازع عليها.

ووجه وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي، أنور قرقاش، في كلمة ألقاها اليوم الأربعاء أمام أعمال الدورة الـ154 لمجلس جامعة الدول العربية التي عقدت على مستوى وزراء الخارجية، انتقادات لاذعة إلى إيران، مدعيا إن تدخلاتها “في الشؤون الداخلية للدول العربية مستمرة من خلال دعمها للميليشيات المسلحة والجماعات الإرهابية في بعض الدول العربية”.

وتابع قرقاش: “تواصل إيران تهديدها لأمن وسلامة حركة الملاحة البحرية وإمدادات الطاقة في الممرات المائية بالمنطقة، ونؤكد على إدانتنا واستنكارنا لتلك التدخلات التي تؤجج الأوضاع في المنطقة وتعرقل جهود التنمية فيها” على حد قوله.

وشدد قرقاش على أن “احترام الدول لالتزاماتها القانونية ومبادئ حسن الجوار سيظل المطلب الأساس لدولة الإمارات”.

وأردف: “في هذا السياق، فإن دولة الإمارات تجدد دعوة إيران إلى الرد الإيجابي على دعواتها المتكررة للحل السلمي لقضية الجزر الإماراتية الثلاث المحتلة، طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبوموسى، من خلال المفاوضات المباشرة أو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية”.

وتعتبر جزر طنب الصغرى وطنب الكبرى وأبو موسى ذات أهمية استراتيجية واقتصادية كبيرة، حيث تقع شرقي الخليج وتطل على مضيق هرمز الذي يمر عبره يوميا حوالي 40% من الإنتاج العالمي من النفط.

وتخضع الجزر الثلاث منذ العام 1968 للسيطرة الإيرانية، وهي محل نزاع مع الإمارات التي تطالب بها باعتبارها جزءا من أراضيها، بينما تؤكد طهران ملكيتها للجزر.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
روسيا اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

7 − سبعة =

زر الذهاب إلى الأعلى