إيران.. دعوات إلى نقل الملف النووي من وزارة الخارجية إلى المجلس الأعلى للأمن القومي

كان ملف برنامج إيران النووي قد أحيل إلى وزارة الخارجية خلال رئاسة حسن روحاني عام 2013، بعد ما كان لعقود من مسؤوليات المجلس الأعلى للأمن القومي.

ميدل ايست نيوز: دعا صحيفة إيرانية إلى نقل الملف النووي من وزارة الخارجية إلى المجلس الأعلى للأمن القومي.

وطالبت أسبوعية “صبح صادق” المقربة من الحرس الثوري في مقال، الاثنين بإعادة الملف النووي الإيراني إلى المجلس الأعلى للأمن القومي، عندما يتولى جو بايدن، رئاسة الولايات المتحدة.

وأكد المقال أن “إعادة ملف إيران النووي إلى المجلس الأعلى للأمن القومي سيمنع استمرار الخسائر بسبب الاتفاق النووي”. وأضاف أن “المجلس سيقوم بمراقبة السلوك الأميركي عن كثب لكي لا يسمح بمفاوضات أخرى حول النووي وبرنامج الصواريخ ضمن الملف النووي”.

وكان ملف برنامج إيران النووي قد أحيل إلى وزارة الخارجية خلال رئاسة حسن روحاني عام 2013، بعد ما كان لعقود من مسؤوليات المجلس الأعلى للأمن القومي.

وبينما لوح الرئيس الإيراني، حسن روحاني، عدة مرات باستعداد إيران للتفاوض عقب إعلان انتخاب جو بايدن رئيساً للولايات المتحدة، هناك معارضة في الدوائر الرسمية الإيراني مع مبدأ التفاوض مع التأكيد أنه هناك ليس فرقا بين دونالد ترمب وبايدن.

وكانت إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، قد كثفت العقوبات على إيران في الفترة المتبقية من ولايتها، كما جعلت من الصعب رفع هذه العقوبات في الإدارة المقبلة.

وقال مسؤولون حاليون وسابقون في الحكومة الأميركية إن إعادة فرض عقوبات بموجب القوانين المتعلقة بالإرهاب سيجعل من الصعب للغاية رفعها.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 − 7 =

زر الذهاب إلى الأعلى