إيران تعارض أي تغيير في الجغرافيا السياسية للمنطقة

 أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني أن بلاده تعارض أي عمل يؤدي إلى تغييرات في الجغرافيا السياسية للمنطقة.

ميدل ايست نيوز: أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني أن بلاده تعارض أي عمل يؤدي إلى تغييرات في الجغرافيا السياسية للمنطقة.

وحسب ما أفادت وكالة إرنا الإيرانية الرسمية، في تأكيده على إرساء السلام والاستقرار من خلال التعاون بين دول المنطقة، قال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني، إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تعارض أي عمل يؤدي إلى تغييرات في الجغرافيا السياسية للمنطقة.

و فور وصوله إلى أرمينيا، وفي مقابلة مع الصحفيين، أكد شمخاني ان السياسة المبدئية لحكومة الرئيس رئيسي تهتم بتوسيع وتعميق العلاقات مع الدول المجاورة واصفا زيارته لأرمينيا بأنها تأتي في هذا السياق.

وشدد على الجهود المبذولة لإحلال السلام والاستقرار في المنطقة من خلال التعاون الإقليمي، وقال: لهذا السبب ندعم منصة  3 + 3.

وأعرب شمخاني عن أمله في أن تؤدي المفاوضات بين أرمينيا وجمهورية أذربيجان إلى سلام دائم في إطار الحفاظ على وحدة أراضي البلدين.

وصرح أمين المجلس الأعلى للأمن القومي، إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تعارض أي عمل يؤدي إلى تغييرات في الجغرافيا السياسية للمنطقة.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 + أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى