طهران بدأت تخصيب اليورانيوم بأجهزة الطرد المركزي المتطورة IR-6 في نطنز

أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن إيران بدأت تخصيب اليورانيوم بواسطة أجهزة الطرد المركزي المتطورة IR-6 في موقع نطنز النووي.

ميدل ايست نيوز: كشف تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية أن إيران بدأت تخصيب اليورانيوم باستخدام واحدة من 3 مجموعات من أجهزة الطرد المركزي المتطورة “آي آر-6” (IR-6)، التي ركبتها طهران في الآونة الأخيرة في محطة التخصيب تحت الأرض في نطنز. وتعد القيود على برنامج تخصيب اليورانيوم من أهم بنود الاتفاق النووي الإيراني المبرم عام 2015.

وقال التقرير السري لوكالة الطاقة الذرية إن طهران تستخدم سلسلة تضمّ ما يصل إلى 174 جهازا لتخصيب اليورانيوم حتى درجة نقاء تصل إلى 5%.

وأضاف التقرير أنه من بين سلسلتي أجهزة “آي آر-6” الأخريين في محطة نطنز تحت الأرض، كانت إحداهما تخضع للتخميل، وهي عملية تسبق التخصيب، والأخرى لم تُغذ بعد بالمادة النووية.

ويقول دبلوماسيون إن أجهزة الطرد المركزي “آي آر-6” هي أكثر الأجهزة تطورا، وهي أكثر فعالية بكثير مقارنة بالجيل الأول من أجهزة الطرد التي يسمح بها الاتفاق النووي المبرم بين طهران والقوى العالمية وتجري مفاوضات منذ أشهر لإحيائه عقب انسحاب واشنطن منه عام 2018.

وذكرت وكالة رويترز أن إيران تستخدم منذ أكثر من عام في منشأة نطنز أجهزة “آي آر-6” لبلوغ نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 60%، وهي نسبة قريبة من الدرجة المطلوبة لتصنيع سلاح نووي.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى