باستثمار عربي.. توقيع عقد إنشاء خط سكة حديد شمال إيران خلال الشهرين المقبلين

أعلن رئيس لجنة الإعمار في إيران توقيع عقد إنشاء سكة حديد رشت – آستارا مع الروس وبمشاركة الإمارات وقطر خلال الشهرين المقبلين.

ميدل ايست نيوز: أعلن رئيس لجنة الإعمار في إيران توقيع عقد إنشاء سكة حديد رشت – آستارا (شمال إيران) مع الروس وبمشاركة الإمارات وقطر خلال الشهرين المقبلين.

وفي مقابلة مع وكالة ايلنا للأنباء، قال محمد رضا رضايي كوتشي، بخصوص تفاصيل الاتفاقيات التي تم التوصل إليها مع المساعد الخاص لرئيس روسيا: “كانت الاتفاقيات الرئيسية التي تم التوصل إليها هي تفعيل الممر بين الشمال والجنوب، وتم إبرام اتفاقيات ومناقشات مفصلة مع المساعد الخاص للرئيس الروسي حول تسهيل العبور بين إيران وروسيا.”

وأضاف: “أكد الروس على زيادة حركة الترانزيت ونقل البضائع عبر إيران، وبالإضافة إلى الاستثمار في مشروع سكة ​​حديد رشت – آستارا، فقد أعلنوا عن استعدادهم للاستثمار في مشاريع أخرى.”

وصرح رئيس لجنة الإعمار بالبرلمان الإيراني أن هناك إرادة دولية لتعزيز الممر بين الشمال والجنوب لما وراء دول إيران وروسيا،  وتوصلنا إلى اتفاقات جيدة بهذا الشأن الليلة الماضية، وقال: “وافق الممثل الروسي في لقاء مندوب الرئيس الروسي مع وزير النقل الإيراني، على تمويل مشروع سكة ​​حديد رشت آستارا بالكامل وتقرر توقيع العقد خلال الشهرين المقبلين. ووفقًا للاتفاقيات التي تم التوصل إليها، كان من المفترض أن تقدم إيران مسار خط سكة الحديد هذا للروس، وكانت روسيا مسؤولة عن الاستثمار والتمويل.”

وتابع رضايي كوتشي: “في الشهرين المقبلين سنتوصل إلى اتفاق حول التنفيذ العام للمشروع، وبعد توقيع العقد سنصل إلى مرحلة كيفية إنجاز العمل. من طرف آخر، ينصب تركيز إيران على أنه يجب استخدام قوة وقدرة الشركات الإيرانية والموارد البشرية والخبراء المحليين في تنفيذ هذا المشروع.”

تقدم في حركات الترانزيت في بحر قزوين بين إيران وروسيا

وأكد: “بالنظر إلى المدة الطويلة التي تم إنفاقها على تنفيذ هذ المشروع، فمن الضروري تحديد وتشخيص الأدوار في هذا الموضوع في أقرب وقت ممكن، ويجب إبرام اتفاقية خلال الشهرين المقبلين، بمشاركة قطر والإمارات، وفي النهاية، أذربيجان مهتمة أيضًا بتنفيذ هذا المشروع.”

وقال: “لم يتم تحديد المسار الدقيق لخط سكة حديد رشت آستارا حتى الآن، إذ ترتبط هذه المسألة ببحوث فنية مختصصة. الأمر المهم هو القدرة على إنشاء وربط الحلقات المفقودة من هذا الممر، لأن هذا الممر يمكن أن يساعد بشكل كبير ويؤثر على الاقتصاد الإيراني.”

وعن حجم الاستثمار الروسي في هذا المشروع: “أجرينا خلال هذه الاتفاقيات تقديرات حول رقم الاستثمار للروس في خط سكة حديد رشت آستارا، والذي يجب الانتهاء منه، فالروس هم المسؤولون عن جميع أرقام الاستثمار.”

وأضاف رضايي كوتشي: “بالطبع أعلن الروس الليلة الماضية عن استعدادهم للاستثمار والتعاون في مشاريع شق طرق في إيران، وأجريت مفاوضات في هذا الصدد.”

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
ميدل ايست نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 + سبعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى