بعد تسجيل أعلى معدل وفيات يومي.. روحاني: علينا التعايش مع كورونا عامين آخرين على الأقل

اعتبر الرئيس الإيراني، حسن روحاني، أن بلاده ستواصل مواجهة جائحة فيروس كورونا على مدار عامين مقبلين "على الأقل".

وقال روحاني، في كلمة ألقاها اليوم الاثنين خلال اجتماع مع اللجنة الحكومية المعنية بمكافحة الجائحة: “علينا أن نتعايش مع فيروس كورونا عامين آخرين على الأقل”.

وتابع روحاني: “أمامنا أيام صعبة. نواجه الآن موجة أكثر فتكا من هذا الفيروس ومن الضروري أن نكافحها”.

وأكد روحاني أن “على الإيرانيين أن يغيروا نمط حياتهم حتى منتصف 2023 على الأقل والتخلي عن نمط الحياة القديمة”.

وأضاف الرئيس الإيراني: “علينا الاعتراف أن الظروف تغيرت ولا يمكننا إقامة الأفراح والأتراح والمراسم الدينية كالسابق”.

وسجلت إيران، أكثر دول الشرق الأوسط تضررا بالفيروس، نحو 535 ألف إصابة بالمرض وحوالي 31 ألف وفاة جراء الجائحة.

وتشهد البلاد في الأسابيع الأخيرة ارتفاعات غير مسبوقة لمؤشرات انتشار الفيروس، وأعلنت وزارة الصحة، في وقت سابق من الاثنين، رصدها 4251 إصابة و337 وفاة جديدة، في أكبر ارتفاع يومي لعدد ضحايا المرض.

وسجلت إيران اليوم الاثنين 337 وفاة جديدة بفيروس كورونا، في أكبر حصيلة يومية للوفيات، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 30712 وفاة.

وقالت وزارة الصحة في بيان لها اليوم الاثنين إنه تم تسجيل 4251 إصابة جديدة بكورونا خلال الـ24 ساعة الأخيرة، ليرتفع الإجمالي إلى 534631. كما ارتفع عدد المتعافين إلى 431360 شخصا.

ولايزال 30 إقليما إيرانيا، من بينها طهران، من أصل 31، في وضع صحي خطير. وهناك 3 أقاليم في حالة تأهب جراء ارتفاع معدلات الإصابة بالفيروس وهي: هرمزغان، فارس، غلستان.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
روسيا اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى