إيران ترد على التصريحات التركية بشأن مصدر العواصف الترابية

رد رضا باني، مستشار هيئة إدارة الموارد الطبيعية ومستجمعات المياه في إيران، على التصريحات التركية بشأن مصدر العواصف الترابية.

ميدل ايست نيوز: رد رضا باني، مستشار هيئة إدارة الموارد الطبيعية ومستجمعات المياه في إيران، على التصريحات التركية بشأن مصدر العواصف الترابية، مؤكدا أن مركز هذه العواصف بين نهري دجلة والفرات.

وقال باني: “استنادا إلى الوثائق والصور الواردة من الأقمار الصناعية يمكن القول أن مركز الغبار والعواصف الترابية بين نهري دجلة والفرات يؤثر بشدة على إيران”، مبينا أن “رصد صور الأقمار الصناعية لا يظهر حركة العواصف باتجاه إيران من الصحراء الإفريقية، ونحن نرفض مثل هذه التصريحات بشكل كامل”.

وفي وقت سابق، رفضت وزارة الخارجية التركية، اتهامات إيرانية بأن أنشطتها في بناء السدود تقف وراء موجات الجفاف التي تضرب المنطقة، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقال المتحدث باسم الخارجية التركية تانجو بالجيش في بيان إن «الادعاءات بأن السدود في تركيا تتسبب بعواصف ترابية ورملية في منطقتنا الجغرافية بعيدة كل البعد من العلم».

وأضاف بيلجيتش: «من أجل منع العواصف الرملية والترابية والتخفيف من آثارها السلبية، على كل دولة أولاً أن تقوم بدورها وتتخذ الخطوات الضرورية من أجل استخدام مستدام لموارد المياه والتربة».

وأشار إلى أنها «ليست مقاربة واقعية أن تحمل حكومة طهران تركيا مسؤولية مثل هذه المشاكل».

وأوضح المتحدث أيضاً أن أنقرة تعتقد أن المياه المشتركة بين إيران وتركيا هي «عنصر تعاون وليست مصدر نزاع» بين الدولتين الجارتين.

وأكد أن «تركيا منفتحة على أي تعاون علمي وعقلاني مع إيران فيما يتعلق بهذه القضية».

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر + 13 =

زر الذهاب إلى الأعلى