مسؤول أمريكي يكشف عن “تنازل” طهران عن إزالة الحرس الثوري من قوائم الإرهاب

طهران تخلت عن أحد "الخطوط الحمراء"، وهو مطلبها بإزالة الحرس الثوري الإيراني من قوائم الإرهاب.

ميدل ايست نيوز: نقلت شبكة “سي إن إن” (CNN)، الجمعة، عن مسؤول رفيع بالإدارة الأميركية قوله إن الصفقة مع إيران باتت أقرب مما كانت عليه قبل أسبوعين، مشيرا إلى أن طهران تخلت عن أحد “الخطوط الحمراء”، وهو مطلبها بإزالة الحرس الثوري الإيراني من قوائم الإرهاب.

وبينما تتوجه الأنظار نحو واشنطن لمعرفة موقفها النهائي من الردّ الإيراني على المقترح الأوروبي لإحياء الاتفاق النووي، تحدث المسؤول الأميركي لـ”سي إن إن” عن قرب الاتفاق المحتمل، لكنه قال أيضا إنه ما زالت هناك بعض نقاط الخلاف.

وذكر المسؤول أن إيران تطالب بتعويضات إذا انسحبت الولايات المتحدة من الاتفاق النووي المبرم عام 2015 مرة أخرى.

وفيما يتعلق بالحرس الثوري الإيراني، قال المصدر نفسه إن البيت الأبيض كان حازما خلال المفاوضات بأنه لن يزيل الحرس من قوائم الإرهاب.

وأضاف أن إيران أسقطت -في ردها على المقترح الأوروبي- مطلبها بإزالة الحرس الثوري من تلك القوائم.

تفاصيل المقترح الأوروبي

وقد ذكرت مصادر مطلعة أن المقترح الأوروبي لإحياء الاتفاق النووي مع إيران يتضمن 4 مراحل، وفترتين زمنيتين تستغرق كل منهما 60 يوما.

وأوضحت المصادر للجزيرة أن تنفيذ الاتفاق سيتزامن مع الإفراج عن 7 مليارات دولار من أموال إيران المجمدة في كوريا الجنوبية.

كما يتضمن الاتفاق المقترح تصدير طهران 2.5 مليون برميل نفط يوميا، بعد 120 يوما من التوقيع.

وخلال فترة الـ120 يوما، تصدّر إيران 50 مليون برميل كجزء من آلية التحقق.

كما ينصّ المقترح على دفع واشنطن غرامة مالية في حال انسحبت مجددا من الاتفاق النووي.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر − عشرة =

زر الذهاب إلى الأعلى