روسيا: موقف واشنطن من استئناف قرارات العقوبات ضد إيران يؤدي إلى تفاقم الوضع

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن نهج واشنطن في استئناف العقوبات ضد إيران يؤدي إلى تفاقم الوضع.

ميدل ايست نيوز: أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن المبادرة الأمريكية لاستئناف العقوبات ضد إيران ليس لها مستقبل أو عواقب قانونية، وأن نهج واشنطن في استئناف العقوبات ضد إيران يؤدي إلى تفاقم الوضع.

موسكو – سبوتنيك. وجاء في بيان الخارجية الروسية فيما يتعلق برفض مجلس الأمن الدولي محاولة أمريكا استئناف قرار العقوبات ضد إيران: “أتيحت الفرصة للزملاء الأمريكيين للتأكد من أن المجتمع الدولي يرفض رفضا قاطعا مزاعمهم باستخدام الآلية المناسبة المنصوص عليها في خطة العمل الشاملة المشتركة وقرار مجلس الأمن رقم 2231”.

وأضاف البيان: “إن رغبة واشنطن في فرض قراءتها الخاطئة لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 على العالم، والتهرب من المسؤولية عن الانتهاكات الجسيمة لالتزاماتها لم تقابل بفهم أو دعم في مجلس الأمن الدولي”.

ونوه البيان إلى أنه “قبل أيام قليلة، تلقى رئيس مجلس الأمن إشارات رسمية واضحة من العديد من أعضاء مجلس الأمن بعدم اعترافهم بحق الولايات المتحدة في المبادرة بعملية إعادة العقوبات ضد إيران”.

ونوه البيان إلى أنه “تمت الإشارة إلى الجانب الأمريكي إلى البطلان القانوني والإجرائي لتصرفاته التي لا تمت بصلة بمهمة الحفاظ على السلم والأمن الدوليين، وبالتالي لا يمكن أن تؤدي إلى استئناف القرارات الملغاة منذ فترة طويلة وبذلك، فإن المبادرة الأمريكية ليس لها مستقبل أو تبعات قانونية”.

وأشار البيان إلى أن من الواضح أن المسار الذي اختارته الولايات المتحدة لتجاهل الحقائق لا يؤدي إلا إلى تفاقم الوضع.

ورفض مجلس الأمن الدولي في وقت سابق، مشروع قرار تقدمت به الولايات المتحدة لتمديد حظر التسلح المفروض على إيران الذي تنتهي صلاحيته في الـ 18 من أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة عشر + سبعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى