إيران تؤكد على استعدادها للتعاون الوثيق مع منظمة التعاون الإسلامي

أكد المتحدث باسم الحارجية الإيرانية ان منظمة التعاون الإسلامي لديها طاقات هائلة في تحقيق الوحدة الإسلامية والمبادئ الأصيلة والقيم العليا للدين الإسلامي.

ميدل ايست نيوز: أكد المتحدث باسم الحارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، ان منظمة التعاون الإسلامي لديها طاقات هائلة في تحقيق الوحدة الإسلامية والمبادئ الأصيلة والقيم العليا للدين الإسلامي.

وفي تصريح له أفادت به وكالة إرنا الإيرانية الرسمية اليوم (الخميس)، أعرب خطيب زاده عن أمله في “أن نشهد في عهد الأمين العام الجديد تكثيفا ملحوظا في هذه الجهود وثمارها الملموسة في تأمين المصالح المشتركة للأمة الإسلامية والدول الأعضاء في المنظمة في مجال التفاعلات الدولية”.

وأضاف: ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية تهنئ الأمين العام الجديد لهذه المنظمة، حسين إبراهيم طه، بمناسبة توليه المنصب وتتمنى له التوفيق في مهمته الجديدة.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية، أن “الأمين العام الجديد لمنظمة التعاون الإسلامي أعلن في رسالتين منفصلتين إلى رئيس الجمهورية، الدكتور رئيسي ووزير الخارجية أمير عبداللهيان عن استعداده لتعزيز التعاون مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية”.

وفيما أعرب عن تقدير الجمهورية الإسلامية الإيرانية لجهود الأمين العام السابق، أحمد بن العثيمين، من أجل تعزيز وتوطيد الوحدة والتضامن بين الدول الأعضاء، أكد خطيب زاده: “نحن مستعدون تماما لتعاون وثيق وأخوي مع الأمين العام الجديد، على أساس مبدأ ضمان إيجاد فرص متساوية لجميع الأعضاء للعمل والمشاركة الكاملة والحرة في إطار ميثاق المنظمة”.

وطالب باستخدام إمكانيات المنظمة لدعم القضية الفلسطينية ومواجهة التطبيع.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر − ثمانية =

زر الذهاب إلى الأعلى