إيران وروسيا تبحثان بناء محطات طاقة نووية جديدة

أعلن وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، أن بلاده وروسيا بحثا بناء محطات طاقة نووية جديدة في إيران.

ميدل ايست نيوز: أعلن وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، أن بلاده وروسيا بحثا بناء محطات طاقة نووية جديدة في إيران.

وقال عبد اللهيان في تغريدة على تويتر، مساء الجمعة، إنه أجرى مباحثات الخميس مع نظيره الروسي سيرغي لافروف في موسكو وبحثا تسريع بناء محطات طاقة نووية جديدة، وتطوير تعاون شامل في ضوء الاتفاقات الأخيرة بين زعيمي البلدين وتسهيل الشؤون القنصلية لمواطني كلا البلدين.

وأضاف أن “تعاونا ممتازا” سيقام في الفترة الجديدة للعلاقات مع روسيا.

والتقى الوزيران خلال زيارة الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي لروسيا تلبية لدعوة من الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين.

وتعد هذه المرة الأولى منذ 2017 التي يزور فيها رئيس إيراني روسيا التي تربطها بطهران علاقات سياسية واقتصادية وعسكرية.

وكان رئيسي قال قبيل توجهه إلى روسيا، الأربعاء، إن زيارته ستشكل “نقطة تحول” في علاقات طهران وموسكو، وتعزز التعاون الإقليمي في مواجهة “الأحادية.

يشار إلى أن أول محطة طاقة نووية في إيران تم بناؤها من قبل روسيا في مدينة بوشهر، جنوبي البلاد.

وبدأ تشغيل المحطة بكامل طاقتها في 2012 وتم تسلميها لإيران بعد عام.

ووقعت طهران وموسكو اتفاقا في 2014 لبناء محطتي طاقة نوويتين في إيران.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 − 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى