رئيسي يبدي استعداده لدعم أمن أفغانستان

قال الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، إنّ "من واجب الحاكمين في أفغانستان المحافظة على أرواح جميع الأفغان".

ميدل ايست نيوز: قال الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، إنّ “من واجب الحاكمين في أفغانستان المحافظة على أرواح جميع الأفغان”، داعياً المسؤولين في كابول إلى “أن يقفوا في وجه المجرمين الذين يهاجمون المصلّين الصائمين، ويقتلونهم بكل خسة ونذالة”.

وفي إثر تكرار وقوع التفجيرات الإرهابية في المدارس والمساجد في مختلف المناطق في أفغانستان، والتي أسفرت عن استشهاد عدد كبير من أبناء الشعب الأفغاني، حذّر رئيسي، في بيان أفادت به قناة الميادين، من “اتساع نطاق التهديدات ضد شعب أفغانستان وشعوب المنطقة”.

واستنكر رئيسي بشدّة التفجيرات الأخيرة في أفغانستان، مشدداً على “ضرورة ضمان الأمن لجميع شرائح الشعب الأفغاني، وخصوصاً في المدارس والمساجد والمراكز الدينية”.

وأكد رئيس المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني ضرورة الكشف عن هويات الضالعين في الهجمات الأخيرة ومعاقبتهم، معلناً أنّ “إيران مستعدة للتعاون واستخدام كل إمكاناتها لمواجهة التهديدات الإرهابية التكفيرية، والحيلولة دون تكرار هذه الكوارث”.

وأعلن استعداد بلاده لتقديم مساعدات لعلاج المصابين بسبب هذه الهجمات.

وشهدت الأيام الأخيرة في أفغانستان هجمات إرهابية، استهدفت المدارس والمساجد وصفوف المصلين الصائمين، في العاصمة كابول ومزار شريف، وقندوز، وأسفرت عن استشهاد عدد كبير من المسلمين، بمن فيهم النساء والأطفال.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى