تفاصيل “التهديد بوجود قنبلة على متن إحدى طائرات إيران” في سماء الهند

أعلن " امیر حسین ذوالانواري " المدير العام للعلاقات العامة في شركة " ماهان " للطيران أن قضية وضع قنبلة في رحلة الطيران بين طهران وغوانغجو كانت وهمية.

ميدل ايست نيوز: أعلن ” امیر حسین ذوالانواري ” المدير العام للعلاقات العامة في شركة ” ماهان ” للطيران أن قضية وضع قنبلة في رحلة الطيران بين طهران وغوانغجو كانت وهمية حيث هبطت الطائرة بسلام، مشيرا الى أنه تم ابلاغ برج المراقبة بهذا الموضوع وأقلعت الطائرة بعد التأكد من اختلاق هذه الكذبة وواصلت رحلتها.

وأشار في تصريح أفادت به وكالة فارس الإيرانية الى نشر بعض وسائل الاعلام الاجنبية نبأ وجود قنبلة في رحلة شركة ” ماهان ” التي تحلق في الاجواء الهندية وطلب الطيار الهبوط الاضطراري، الا انه واصل رحلته بعد التأكد من كذب هذه الشائعة.

وتابع المدير العام للعلاقات العامة في شركة ” ماهان ” للطيران قائلا: يبدو أن طرح مثل هذه الاخبار في الظروف الدولية الراهنة والداخلية يهدف الى زعزعة الامن والاستقرار النفسي لدى المواطنين.

وشدد ” ذوالانواري ” على أن شركة ” ماهان ” الجوية قررت المضي في اهدافها السامية للحفاظ على أمن الملاحة الجوية في الدرجة الاولى وتقديم الخدمة المطلوبة للمسافرين بكل قوة اكثر من اي وقت مضى.

وفي وقت سابق، أفادت وسائل إعلام بأن سلاح الجو الهندي استنفر مقاتلاته بعد أن أبلغت شركة طيران إيرانية سلطات الطيران بدلهي بتهديد يتمثل بوجود قنبلة على متن إحدى طائراتها التي كانت تحلق فوق الهند.

وذكرت وكالة “ANI”، أن الإبلاغ عن تهديد بوجود قنبلة على متن طائرة ركاب إيرانية فوق المجال الجوي الهندي والتي كانت متوجهة إلى الصين خلق حالة استنفار وتم إرسال مقاتلات تابعة لسلاح الجو الهندي للتحليق في مسار الطائرة الإيرانية.

وبحسب الوكالة، اتصلت شركة طيران “ماهان” الإيرانية بمراقبة الحركة الجوية بمطار دلهي بعد تلقيها رسالة عن القنبلة وطالبت بالهبوط الفوري في دلهي.

وقالت الوكالة نقلا عن مصادر هندية إن “مراقبة الحركة الجوية في دلهي عرضت على الطائرة التوجه إلى جايبور، لكن قائد الطائرة رفض وغادر المجال الجوي الهندي”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − ستة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى